EN
  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2009

تصدر الخضر لمجموعة الفراعنة دفعهم لتجاهل المونديال الجزائريون يفكرون في أمم إفريقيا بأنجولا مبكرا

معسكر جنوب إفريقي للخضر قبل أمم إفريقيا

معسكر جنوب إفريقي للخضر قبل أمم إفريقيا

يبدو أن تأهل المنتخب الجزائري لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 تحول من حلم إلى حقيقة، وذلك بعد تصدرهم قمة المجموعة الثالثة للتصفيات الإفريقية على حساب الفراعنة وبدأ تفكير مسؤولي الاتحاد الجزائري لكرة القدم في الاستعداد لمنافسات كأس الأمم الإفريقية التي ستقام في أنجولا من العام.

  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2009

تصدر الخضر لمجموعة الفراعنة دفعهم لتجاهل المونديال الجزائريون يفكرون في أمم إفريقيا بأنجولا مبكرا

يبدو أن تأهل المنتخب الجزائري لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 تحول من حلم إلى حقيقة، وذلك بعد تصدرهم قمة المجموعة الثالثة للتصفيات الإفريقية على حساب الفراعنة وبدأ تفكير مسؤولي الاتحاد الجزائري لكرة القدم في الاستعداد لمنافسات كأس الأمم الإفريقية التي ستقام في أنجولا من العام.

وعلى الرغم من أن مشوار التصفيات المؤهلة للمونديال ما زال عليها 3 مباريات حتى يتم حسم الأمور نهائيا والمنتخب المتأهل إلى كأس العالم، إلا أن مسؤولو الاتحاد الجزائري انتابتهم حالة من الثقة والتفاؤل في حسمهم لبطاقة التأهل ولم يتبق سوى الإعداد لأمم أنجولا.

وأكدت صحيفة "الهداف" الجزائرية أن الاتحاد الجزائري لكرة القدم استقر على إقامة معسكر إعدادي في جنوب إفريقيا استعدادا للعرس الإفريقي، ويعود السبب الرئيسي في ذلك لعديد من العوامل، أبرزها قرب جنوب إفريقيا من أنجولا "الدولة التي تستضيف كأس الأمم".

وأضافت الصحيفة أنه من العوامل التي ستدفع المسؤولين إلى إقامة المعسكر بـ"البافانا بافانا" هو توقع تواجد عديد من المنتخبات الإفريقية المشاركة في أمم إفريقيا هناك ليسهل على إثرها إقامة مباريات ودية معهم، هذا بالإضافة إلى التفاؤل بدولة جنوب إفريقيا؛ حيث أنه تم إقامة معسكر هناك قبل لقاء الخضر أمام زامبيا في لوساكا بالجولة الثالثة من التصفيات الإفريقية وحسمها أبناء الجزائر لصالحهم.

ويدرس رابح سعدان -المدير الفني للمنتخب الجزائري- استدعاء اللاعبين المحترفين بمختلف الأندية الأوروبية قبل البطولة بوقت كاف، حتى يتسنى له الوقوف على المستوى الفني والبدني لجميع اللاعبين قبل انطلاق أمم إفريقيا 2010.