EN
  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2009

كويليو متفائل ببطاقة الترشح التوانسة يبدأون رحلة البحث عن المونديال في موزمبيق

تونس تقترب من حلم مونديال 2010

تونس تقترب من حلم مونديال 2010

على متن طائرة خاصة بدأ المنتخب التونسي "نسور قرطاج" رحلة البحث عن بطاقة التأهل عن المجموعة الثانية الإفريقية، إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 المقررة في جنوب إفريقيا، حيث حطت بعثة المنتخب بعد 13 ساعة في مطار ماباتو، استعدادا للمواجهة الحاسمة أمام موزمبيق.

على متن طائرة خاصة بدأ المنتخب التونسي "نسور قرطاج" رحلة البحث عن بطاقة التأهل عن المجموعة الثانية الإفريقية، إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 المقررة في جنوب إفريقيا، حيث حطت بعثة المنتخب بعد 13 ساعة في مطار ماباتو، استعدادا للمواجهة الحاسمة أمام موزمبيق.

وبمجرد وصوله أجرى المنتخب التونسي تدريبات خفيفة، خوفا من أي حمل زائد أو تعرض اللاعبين قبل لقاء موزمبيق الحاسم، تبعه بتدريب مكثف الأربعاء على أن يؤدي حصة أخرى اليوم، قبل خوض التدريب النهائي الجمعة على ملعب المباراة بماباتو في نفس توقيت اللقاء.

وبدت الحماسة والإصرار على بعثة المنتخب التونسي في تحقيق الفوز والتأهل إلى مونديال 2010، بداية من رحلة السفر الشاقة، أو خلال أداء تدريباتهم في العاصمة الموزمبيقية، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الصباح" التونسية.

وأشاد التونسيون باستقبال موزمبيق لبعثة نسور قرطاج، علاوة على توفير الظروف الملائمة بجزيرة جربة، سواء على مستوى الملعب المعشب اصطناعيا، أو بمقر إقامة البعثة، التي لم يتوقعها مسؤولو البعثة تماما.

من جانبه، قال البرتغالي أمبرتو كويليو مدرب تونس، إنه يركز حاليا على تحقيق الانسجام بين اللاعبين المحليين والمحترفين، خصوصا بعدما غاب المحترفون عن معسكر الفريق الأخيرة نظرا لارتباطهم مع أنديتهم.

وشدد كويليو على أن جميع اللاعبين يعتزمون تقديم كل ما لديهم طيلة اللقاء؛ من أجل الفوز والعودة إلى تونس بورقة الترشح إلى المونديال 2010، بغض النظر عن أي معوق سوف يتعرضون له سواء خارج الملعب أو داخله.

وأوضح مدرب نسور قرطاج أنه سيطلب من اللاعبين الحذر، وعدم المجازفة مع مباغتة الطرف المقابل في الوقت المناسب، فضلا عن خوض المباراة منذ بدايتها إلى نهايتها بنفس الحماس والجدية، والتفكير فقط في إهداء الجمهور التونسي ورقة الترشح.

وطالب كويليو اللاعبين بالتركيز والانتباه وتفادي الهفوات، والدفاع عن حظوظ الفريق حتى يعلن الحكم نهاية المباراة، معربا -في الوقت نفسه- عن تفاؤله بتأهل تونس لمونديال جنوب إفريقيا 2010، على رغم صعوبة المهمة أمام المنتخب الموزمبيقي