EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2011

تغلب بهدف على الوداد في نهائي أبطال إفريقيا الترجي يحصد أول لقب إفريقي بعد الثورة التونسية

الغاني أفول

الغاني أفول سجل هدف الفوز للترجي

أحرز الترجي لقب دوري أبطال إفريقيا للمرة الثانية في تاريخه؛ حيث سبق له الفوز باللقب في عام 1994م.

توج الترجي التونسي بلقب دوري أبطال أفريقيا، بعدما تغلب على ضيفه الوداد الرياضي المغربي بهدف نظيف، خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء السبت على إستاد رادس في إياب الدور النهائي للبطولة، ليكون أول لقب لكرة القدم التونسية إفريقيًا بعد قيام "ثورة 14 يناير" التي أطاحت بنظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي.

كانت مباراة الذهاب انتهت بالتعادل السلبي، وبذلك يفوز الفريق التونسي (1-0) في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، ويتوج بطلاً للقارة الإفريقية للمرة الثانية في تاريخه.

وحجز الترجي بذلك مقعده في كأس العالم للأندية التي تُقام في اليابان خلال ديسمبر/كانون الأول المقبل، ليكون بذلك ثاني فريق عربي في البطولة بعد السد القطري الذي توج بطلاً للقارة الأسيوية.

وحسم الترجي الذي يدربه المدير الفني نبيل معلول، المباراة واللقب بهدف وحيد سجله اللاعب الغاني هاريسون أفول في الدقيقة الـ(22).

ولعب الوداد الرياضي الشوط الثاني بعشرة لاعبين فقط؛ حيث طرد مراد لمسن من صفوف الفريق في الثواني الأخيرة من الشوط الأول بسبب الخشونة.

وكان الترجي هو الأكثر سيطرة والأنشط هجوميًا في أغلب فترات المباراة، وكاد أن يحقق الفوز بعدد أكبر من الأهداف، لكن لاعبيه أهدروا عديدًا من الفرص، وخاصة في الشوط الأول.

وأحرز الترجي لقب البطولة للمرة الثانية في تاريخه؛ حيث سبق له الفوز باللقب في عام 1994م، إثر تغلبه على الزمالك المصري (3-1)، في لقاء الإياب بعدما تعادل الفريقان سلبيًا في مباراة الذهاب بالقاهرة.

ولحق الترجي بفريق السد القطري إلى كأس العالم للأندية، لتكون المرة الثالثة في تاريخ البطولة التي تشهد مشاركة فريقين عربيين والمرة الأولى منذ ست سنوات.

وأصبح الترجي التونسي ثامن فريق عربي ينال شرف المشاركة في بطولات العالم للأندية منذ بدء إقامته في عام 2000م، عندما شارك فيها فريق النصر السعودي والرجاء البيضاوي المغربي.

كما شارك الأهلي المصري واتحاد جدة السعودي في البطولة الثانية عام 2005، بينما اقتصرت المشاركة في البطولات الخمس المقبلة على فريق عربي وحيد؛ حيث شارك الأهلي المصري في عامي 2006 و2008م، والنجم الساحلي التونسي في عام 2007م، وأهلي دبي والوحدة الإماراتيان في عامي 2009 و2010م على الترتيب.

ويستهل الترجي مشاركته في بطولة العالم بلقاء مونتيري المكسيكي، بطل اتحاد منطقة كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبيبينما يستهل السد القطري -بطل أسيا- مسيرته في البطولة بلقاء الفائز من المباراة المقررة في الدور الأول بين أوكلاند سيتي النيوزيلندي بطل الأوقيانوسية، وبطل الدوري الياباني ممثل الدولة المضيفة.