EN
  • تاريخ النشر: 06 يناير, 2010

جولة ساخنة للعرب في تصفيات أمم أسيا البحرين تبحث عن نقطة.. والكويت تصارع أستراليا

البحرين في مهمة البحث عن الذات

البحرين في مهمة البحث عن الذات

تنطلق الأربعاء منافسات الجولة الخامسة قبل الأخيرة من التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الأسيوية التي ستقام في قطر 2011، وتبدو حظوظ المنتخبين البحريني والياباني كبيرة لحجز بطاقتيهما إلى النهائيات، عندما يستضيف الأول هونج كونج ويحل الثاني ضيفًا على اليمن.

  • تاريخ النشر: 06 يناير, 2010

جولة ساخنة للعرب في تصفيات أمم أسيا البحرين تبحث عن نقطة.. والكويت تصارع أستراليا

تنطلق الأربعاء منافسات الجولة الخامسة قبل الأخيرة من التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الأسيوية التي ستقام في قطر 2011، وتبدو حظوظ المنتخبين البحريني والياباني كبيرة لحجز بطاقتيهما إلى النهائيات، عندما يستضيف الأول هونج كونج ويحل الثاني ضيفًا على اليمن.

ويتصدر المنتخبان الياباني والبحريني المجموعة الأولى برصيد 9 نقاط لكل منهما، بفارق 3 نقاط أمام اليمن الثالث، بينما تحتل هونج كونج المركز الأخير دون رصيد.

في المباراة الأولى على ملعب البحرين الوطني، يبحث المنتخب البحريني عن نقطة واحدة فقط من هونج كونج، لضمان التأهل إلى النهائيات الأسيوية للمرة الرابعة في تاريخه، بعد أن شارك في ثلاث بطولات أعوام 1988 و2004 و2007.

ويدخل المنتخب البحريني المباراة بقيادة مدربه التشيكي ميلان ماتشالا، الذي يتوقع أن يعول على تشكيلته الأساسية لتكرار الفوز على هونج كونج؛ حيث سبق أن فاز عليها في أولى جولات التصفيات في هونج كونج 3-1.

ومن المنتظر أن يعتمد ماتشالا على الحارس محمد السيد جعفر ومعه محمد حسين ومحمد السيد عدنان وحسين بابا وفوزي عايش ومحمود عبد الرحمن ومحمد سالمين ومحمود جلال إلى جانب عبد الوهاب علي وحسين سلمان عبدالله الدخيل وحسين علي بيليه العائد من الإصابة.

وسيغيب عن التشكيلة كلّ من جيسي جون (أكسلسيور البلجيكي) وعبدالله عمر وعبدالله فتاي (نيوشاتل السويسري) ومحمد حبيل (القادسية السعودي) لارتباطهم مع أنديتهم.

ويسعى المنتخب الكويتي إلى الحفاظ على صدارة المجموعة الثانية، عندما يستضيف على ملعبه ووسط جمهوره نظيره الأسترالي في لقاء يعتبر بمثابة حياة أو موت لكلا الفريقين؛ حيث يحاول كل منهما انتزاع الصدارة، خاصة وأن كلّا منهما يمتلك في جعبته 7 نقاط.

وتبحث الإمارات عن نقطة واحدة للتأهل إلى النهائيات، عندما تستضيف ماليزيا وتحتاج الإمارات إلى التعادل لضمان تأهلها رسميًّا وحجز البطاقة الثانية عن المجموعة ومرافقة أوزبكستان إلى النهائيات.

وتبدو وضعية الإمارات مريحة لتحقيق هدفها، خصوصًا وأنها سبق لها أن هزمت ماليزيا 5-0 في كوالالمبور.

يسعى المنتخب الأردني إلى تحقيق الفوز على مضيفه التايلاندي. وفي المجموعة ذاتها، تلتقي سنغافورا مع إيران في قمة ساخنة قد تفرز المتأهل الأول عن المجموعة.

وتتصدر إيران المجموعة برصيد 7 نقاط مقابل 6 نقاط لسنغافورا و5 نقاط لتايلاند و4 نقاط للأردن، ما يؤشر على أن المنافسة على بطاقتي التأهل عن هذه المجموعة مثيرة ومتاحة أمام المنتخبات كافة.

يستقبل منتخب لبنان نظيره الفيتنامي من باب تأدية الواجب على ملعب صيدا البلدي، وتتصدر سوريا ترتيب المجموعة برصيد 10 نقاط من أربع مباريات، تليها الصين (9) ثم فيتنام (4) ولبنان (بدون أية نقطة).

يشار إلى أن البطاقة الأولى كانت قد ضمنتها سوريا سابقًا، في حين فقد لبنان آماله بالتأهل، وهو يسعى إلى تحقيق أول نقطة له في التصفيات، بعد خسارته في مبارياته الأربع السابقة.

وسبق للمنتخبين أن تواجها في تصفيات كأس العالم 2006، ففاز لبنان 2-0 في فيتنام، وتعادلا سلبًا في بيروت.