EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2011

الاتحاد والهلال.. قمة نارية لاستعادة بريق الكرة السعودية

قمة شرسة بين الاتحاد والهلال في جدة

قمة شرسة بين الاتحاد والهلال في جدة

يستضيف فريق الاتحاد السعودي لكرة القدم غريمه التقليدي الهلال اليوم الأحد، في قمة كروية هدفها في المقام الأول استعادة بريق الكرة السعودية، الذي انطفأ في بطولة الأمم الأسيوية الأخيرة، وخروجه من الدور الأول بثلاث هزائم متتالية.

يستضيف فريق الاتحاد السعودي لكرة القدم غريمه التقليدي الهلال اليوم الأحد، في قمة كروية هدفها في المقام الأول استعادة بريق الكرة السعودية، الذي انطفأ في بطولة الأمم الأسيوية الأخيرة، وخروجه من الدور الأول بثلاث هزائم متتالية.

وعلاوة على محاولات الفريقين لاستعادة هيبة الكرة السعودية، سيكون الاتحاد مطالبًا بإنزال الهزيمة الأولى بغريمه الهلال المتصدر وحامل اللقب، إذا أراد إنعاش فرصه في الفوز بلقب دوري المحترفين السعودي لكرة القدم.

ويتصدر الهلال المسابقة برصيد 34 نقطة من 14 مباراة، متقدما بخمس نقاط على الاتحاد صاحب المركز الثالث، الذي خاض 15 مباراة، ويتأخر بفارق الأهداف عن النصر صاحب المركز الثاني، والهلال والاتحاد هما الفريقان الوحيدان اللذان لم يخسرا هذا الموسم.

ويدخل الاتحاد -صاحب الأرض- المباراة بجهاز فني جديد بقيادة البرتغالي توني أوليفييرا -مدرب الاتفاق السابقالذي تولى المهمة خلفا لمواطنه مانويل جوزيه.

واستقال جوزيه من منصبه في نهاية العام الماضي؛ بسبب تعادل الفريق في ثماني مباريات متتالية، وانتقل لقيادة ناديه السابق الأهلي المصري، وسيحاول أوليفييرا أن يقود الاتحاد لاستعادة نغمة الانتصارات، بعدما بدأ الفريق -المنتمي لمدينة جدة- الموسم بالفوز في أول سبع مباريات.

وسيواجه أوليفييرا منافسا قويا في هذه المباراة؛ إذ يقود الهلال المدرب الأرجنتيني جابرييل كالديرون، الذي تولى المهمة في منتصف الموسم، ويعرف منافسه الذي أشرف على تدريبه، وقاده لإحراز لقبه الأخير في الدوري عام 2009م، بعدما تغلب -بالتحديد- على الهلال.

وسيفتقد الاتحاد في هذه المباراة جهود البرتغالي باولو جورج بسبب الإيقاف، بينما سيغيب البرازيلي تياجو نيفيز عن صفوف الهلال، بعدما انتقل إلى فلامنجو البرازيلي على سبيل الإعارة.

وحاول الهلال تعويض غياب اللاعب الذي أحرز ثلاثة أهداف في مرمى الاتحاد الموسم الماضي؛ بضم المصري أحمد علي مهاجم الإسماعيلي على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم، ومن المرجح أن يشارك مهاجم منتخب مصر في المباراة.

وسيكون "علي" مطالبا بسرعة التأقلم مع هجوم الهلال، في ظل تعرض زميله ياسر القحطاني لضغوط كبيرة بعد إخفاقه مع منتخب السعودية في كأس أسيا الأخيرة، وخروج الفريق من الدور الأول، بعدما مني بثلاث هزائم متتالية.

وفي لقاء آخر مؤجل، سيستضيف الشباب منافسه الحزم، في مباراة تبدو بمثابة الفرصة الأخيرة لصاحب الأرض؛ للدخول في أجواء المنافسة على القمة.

ويحتل الشباب المركز الخامس برصيد 25 نقطة من 14 مباراة، ودعم الفريق صفوفه بالتعاقد مع الغيني الحسن كيتا مهاجم الاتحاد السابق.

ويحتل الحزم المركز الثاني عشر والأخير بالدوري برصيد ست نقاط من 15 مباراة.