EN
  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2010

النصر يصطدم بنجران في الدوري السعودي الاتحاد في اختبار الاتفاق.. والهلال ضيفا ثقيلا على التعاون

يسعى الهلال للتقدم في الصدارة عندما يواجه -يوم الجمعة- مضيفه التعاون، ضمن مباريات الجولة 14 من دوري "زين" السعودي للمحترفين بإقامة أربع مباريات، فيما يخوض الاتحاد اختبارا صعبا أمام الاتفاق في الدمام، بينما يستقبل النصر نجران في الرياض، في حين يذهب الأهلي لملاقاة الحزم في الرس.
في المباراة الأولى؛ التي تقام على ملعب مدينة الملك عبد الله في بريدة، يسعى الزعيم للزحف نحو القمة، فيما يبحث التعاون عن انطلاقة جديد على غرار ما قدمه الفريق في الدور الأول.

  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2010

النصر يصطدم بنجران في الدوري السعودي الاتحاد في اختبار الاتفاق.. والهلال ضيفا ثقيلا على التعاون

يسعى الهلال للتقدم في الصدارة عندما يواجه -يوم الجمعة- مضيفه التعاون، ضمن مباريات الجولة 14 من دوري "زين" السعودي للمحترفين بإقامة أربع مباريات، فيما يخوض الاتحاد اختبارا صعبا أمام الاتفاق في الدمام، بينما يستقبل النصر نجران في الرياض، في حين يذهب الأهلي لملاقاة الحزم في الرس.

في المباراة الأولى؛ التي تقام على ملعب مدينة الملك عبد الله في بريدة، يسعى الزعيم للزحف نحو القمة، فيما يبحث التعاون عن انطلاقة جديد على غرار ما قدمه الفريق في الدور الأول.

ويتطلع الهلال للفوز ومواصلة مطاردة المتصدر الاتحاد، إذ إن فوز الهلال سيضمن له التقدم في سلم الترتيب، وربما احتلال الصدارة إذا كانت نتيجة مباراة الاتفاق والاتحاد في صالحه.

وفي الدمام تقام قمة نارية بين الاتحاد والاتفاق؛ حيث تشكل المباراة أهمية بالغة للفريقين اللذين يحتلان المرتبتين الأولى والثانية في الدوري، إذ ستؤثر النتيجة -بشكل مباشر- على المركزين الأول والثاني في سلم الترتيب.

يمتلك الاتفاق 25 نقطة في المركز الثاني من 13 مباراة، مقابل 26 نقطة لمتصدر الترتيب الاتحاد الذي لعب 12 مباراة.

ويحاول الاتفاق استغلال عاملي الأرض والجمهور للخروج بنقاط المباراة، والتحليق في الصدارة التي غاب عنها لفترة طويلة، خاصة وأن الفريق يواصل تقديم موسم مميز للغاية بوجود الروماني إيوان مارين؛ الذي لن يتوان في فرض رقابة لصيقة على مفاتيح لعب الاتحاد؛ أملا في السيطرة على مجريات المباراة.

أما الاتحاد فيدخل اللقاء وعينه على إيقاف نزيف النقاط في الجولات الأربع الماضية، وسيحاول مدرب العميد البرتغالي مانويل جوزيه أن يكثف ضغطه الهجومي منذ البداية؛ لإحراز هدف التقدم مبكرا وحسم المباراة لصالحه.

وعلى إستاد الأمير فيصل بن فهد في الرياض يقام لقاء النصر ونجران، فالنصر يبحث عن مواصلة تقديم العروض الجيدة في الدوري وتحسين ترتيبه في الدوري، فيما يتطلع نجران لإحداث المفاجأة والخروج بنتيجة تبعده مؤقتا عن مراكز المؤخرة.

يدخل النصر المباراة وهو يعاني من غياب 3 لاعبين هم: المدافع محمد عيد، ولاعب الوسط الأرجنتيني فيكتور أفيجيروا؛ بسبب الإيقاف ببطاقتين صفراوين، إضافة للمدافع الأيسر حسين عبد الغني الموقوف بقرار من لجنة الانضباط، وهو ما يصعب -بشكل كبير- مهمة النصر.

وفي لقاء آخر يتربص الحزم بالأهلي؛ حيث يدخل الفريقان المباراة وسط معاناة وضغوط كبيرة؛ من أجل تحسين النتائج والابتعاد عن القاع.

ويدخل الأهلي اللقاء متطلعا للفوز، بعد سلسلة من النتائج غير المتوقعة والمتذبذبة، لذا فليس أمام المدرب الصربي رايفيتش سوى التركيز في اللقاء وعدم التفريط في النقاط الثلاث.