EN
  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2012

ختام الجولة 16 في الدوري السعودي الاتحاد تحت رحمة الاتفاق.. والنصر يصطدم بطموح الفيصلي

نادي الاتحاد السعودي + نادي الاتفاق السعودي

جانب من لقاء سابق للاتحاد والاتفاق

مباريات الجولة السادسة عشرة من دوري المحترفين السعودي لكرة القدم تختتم مساء اليوم بإقامة أربع مباريات أبرزها الاتحاد والاتفاق

  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2012

ختام الجولة 16 في الدوري السعودي الاتحاد تحت رحمة الاتفاق.. والنصر يصطدم بطموح الفيصلي

تختتم مساء اليوم مباريات الجولة السادسة عشرة من دوري المحترفين السعودي لكرة القدم بإقامة أربع مباريات، تجمع الأولى الاتحاد والاتفاق في جدة، بينما يلتقي النصر الفيصلي في الرياض، ويحل الشباب ضيفا على القادسية في الخبر، في حين يستقبل الرائد على ملعبه في بريده نظيره الفتح.

على ملعب الأمير عبد الله الفيصل بجدة، يلعب الاتحاد مواجهة أمام نظيره الاتفاق، وتكمن أهمية المباراة في رغبة الفريقين في العودة إلى نغمة الانتصارات، بعد تعادلهما في آخر مواجهة لهما، إذ تعادل الاتحاد مع الرائد 1-1، و الاتفاق مع نجران 3-3.

ويملك الاتحاد 22 نقطة في المركز السادس، مقابل 32 نقطة للاتفاق الذي يحتل المركز الرابع، وكسب الاتفاق مباراة الفريقين في الدور الأول بهدف نظيف.

ويأمل مدرب الاتحاد السلوفيني ماتياس كيك بالحصول على نقاط المواجهة، مستغلا عاملي الأرض والجمهور، وسيسعى المدرب السلوفيني إلى إنهاء المواجهة من خلال دخول اللقاء بطريقة هجومية.

وعلى الجانب الآخر يدرك الاتفاق صعوبة المباراة، وهو يواجه فريقا يملك العديد من العناصر المتميزة، ويأمل اللاعبون ومن خلفهم مدربهم الكرواتي برانكو ايفانكوفيتش بتحقيق فوز مهم يؤهل الفريق للحصول على المركز الثالث، وهو المركز الذي ابتعد عنه الفريق في آخر ثلاث جولات.

النصر والفيصلي

ويلتقي النصر مع الفيصلي على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، ويتوقع أن تشهد المباراة إثارة كبيرة من الفريقين، فالنصر خسر ثلاث نقاط ثمينة في الجولة الماضية ويتطلع للعودة إلى نغمة الانتصارات؛ فيما الفيصلي يسعى إلى تحقيق الفوز الثاني على التوالي، وانتهى لقاء الفريقين في الدور الأول بالتعادل بنتيجة 1-1.

ويملك النصر 20 نقطة في المركز السابع، مقابل 15 نقطة للفيصلي صاحب المركز الـ10.

ويتوقع أن يظهر اللقاء بصورة فنية مميزة، فالفريقان يبحثان عن خطف نقاط اللقاء، ويتطلع لاعبو النصر ومن خلفهم مدربهم الكولومبي ماتورانا باستغلال عاملي الأرض والجمهور وتحقيق فوز مهم يؤهل الفريق للتقدم مرتبة واحدة.

يقابل ذلك طموح الفيصلي بتحقيق فوز مهم لكي يبتعد الفريق عن مراكز الخطر، ويرجح أن يلعب مدرب الفيصلي الكرواتي زلاتكو بأسلوب هجومي منذ البداية بحثا عن هدف باكر يربك حسابات الخصم.

ويحل الشباب ضيفا على القادسية بملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية، ويتطلع أصحاب الضيافة لتحقيق الفوز الثاني على التوالي، خصوصا أن اللقاء يقام على أرضه، فيما يتطلع الشباب إلى تحقيق الفوز وكسر حاجز التعادلات الذي لازم الفريق في آخر ثلاث مواجهات.

ويملك القادسية 15 نقطة أبقته في المركز التاسع، يقابله الشباب الذي يحتل المركز الثالث برصيد 35 نقطة، وكانت مواجهتهما في الدور الأول قد انتهت بفوز شبابي 1 – صفر.

وعلى ملعب مدينة الملك عبد الله بن عبدالعزيز الرياضية ببريدة، ستكون الطموحات متقاربة بين الرائد والفتح، فكلاهما يأمل بتحقيق الثلاث نقاط؛ إذ يسعى الرائد إلى مغادرة المواقع المتأخرة في سلم الترتيب، فيما يتطلع الفتح للاقتراب من المراكز الأربعة المتقدمة، وانتهت مباراة الفريقين في الدور الأول بالتعادل السلبي دون أهداف.

ويحتل الرائد المركز الثاني عشر برصيد 12 نقطة، في حين يملك الفتح 23 نقطة أهلته لاحتلال المركز الخامس.