EN
  • تاريخ النشر: 03 يناير, 2011

بهدف وحيد سجله النجم التوجولي سابول الاتحاد الليبي ينتزع الصدارة بفوز ثمين على الأهلي طرابلس

نجوم الاتحاد الليبي حققوا فوزًا ثمينًا على الأهلي طرابلس

نجوم الاتحاد الليبي حققوا فوزًا ثمينًا على الأهلي طرابلس

استعاد فريق الاتحاد الليبي صدارة الترتيب بفوز ثمين على جاره وغريمه التقليدي فريق الأهلي طرابلس بهدف واحد مقابل لا شيء في المباراة التي جمعت بينهما، مساء الاثنين، في ملعب الحادي عشر من يونيو الدولي بطرابلس، ضمن ذهاب الجولة الحادية عشرة من الدوري الليبي.

استعاد فريق الاتحاد الليبي صدارة الترتيب بفوز ثمين على جاره وغريمه التقليدي فريق الأهلي طرابلس بهدف واحد مقابل لا شيء في المباراة التي جمعت بينهما، مساء الاثنين، في ملعب الحادي عشر من يونيو الدولي بطرابلس، ضمن ذهاب الجولة الحادية عشرة من الدوري الليبي.

نجح فريق الاتحاد الذي تلقبه الجماهير الليبية بـ"تيحافي حسم اللقاء مبكرًا في الدقيقة السابعة إثر كرة تهيأت على مشارف منطقة الجزاء للاعب التوجولي ماني سابول الذي أطلق كرته قوية داخل شباك الأهلي طرابلس فافتتح التسجيل ومنح التفوق والتقدم مبكرًا لفريقه الذي نجح في الحفاظ على هذا الهدف الثمين حتى نهاية دقائق الشوط الأول.

وشهد الشوط الثاني صحوة كبيرة لفريق الأهلي طرابلس، الذي نجح في فرض سيطرته على أغلب فترات هذا الشوط، وهدد مرمى الاتحاد في أكثر من مناسبة عن طريق أبرز لاعبيه أحمد سعد، وهدافه الصاعد محمد الغنودي، لكن استماتة واستبسال خط ظهر فريق الاتحاد وحارس مرماه غزالة، جعلت دقائق الشوط الثاني والمباراة تمضي سريعة دون أن تتغير لوحة الأهداف، فاكتمل لقاء القمة الذي سادته الروح الرياضية العالية بفوز فريق الاتحاد بهدف نظيف.

وعاد الاتحاد بهذا الفوز إلى صدارة الترتيب بعد غياب، كما نجح في تحقيق فوزه السابع في الدوري حتى الآن، فعزز رصيده من النقاط الذي صار ثلاثة وعشرين نقطة متفوقًا بفارق الأهداف فقط عن فريق الأهلي طرابلس الذي تراجع إلى المركز الثاني مبتعدًا عن الصدارة التي ظل متربعًا عليها طوال الأسابيع الماضية.

ورغم الهزيمة وفقدان الصدارة، كسب الأهلي طرابلس مواهب شابة واعدة ونجومًا للمستقبل فازوا بثقة المدرب البرازيلي ريكاردو، رغم هزيمة الأهلي الذي تجمد رصيده عند 23 نقطة بعد 11 مباراة؛ حقق الفوز في سبع منها، وتعادل في لقاءين، وخسر مباراتين.

وشهدت المباراة حضور أعداد غفيرة من جماهير الفريقين، وملأت مدرجات الملعب الدولي، وأضفت أجواء احتفالية رائعة على المباراة التي أدارها الحكم الدولي الجزائري جمال حيمودي.