EN
  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2010

وصفها بالافتراءات التي لا تستند لأي أساس الاتحاد الجزائري ينفي شائعة استقالة رابح سعدان

الاتحاد الجزائري نفي استقالة سعدان من تدريب الخضر

الاتحاد الجزائري نفي استقالة سعدان من تدريب الخضر

نفى اتحاد الكرة الجزائري الشائعات والتقارير التي تنبأت باستقالة المدير الفني للخضر رابح سعدان بسبب وجود مشاكل بين لاعبي المنتخب، الذي يقيم معسكرا في جنوب فرنسا استعدادا لبطولة كأس أمم إفريقيا التي تستضيفها أنجولا من الـ10 إلى الـ31 من يناير/كانون الثاني الجاري.

  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2010

وصفها بالافتراءات التي لا تستند لأي أساس الاتحاد الجزائري ينفي شائعة استقالة رابح سعدان

نفى اتحاد الكرة الجزائري الشائعات والتقارير التي تنبأت باستقالة المدير الفني للخضر رابح سعدان بسبب وجود مشاكل بين لاعبي المنتخب، الذي يقيم معسكرا في جنوب فرنسا استعدادا لبطولة كأس أمم إفريقيا التي تستضيفها أنجولا من الـ10 إلى الـ31 من يناير/كانون الثاني الجاري.

كانت تقارير إخبارية محلية تحدثت يوم الإثنين عن وجود مشاكل بين لاعبي المنتخب واتحاد الكرة من جهة بسبب المكافآت وعقود الرعاية، وبين اللاعبين والمدير الفني رابح سعدان من جهة أخرى؛ حيث ذهبت بعض التقارير إلى حد القول إن سعدان سيقدم استقالته مباشرة بعد نهاية بطولة أمم إفريقيا.

وذكر الاتحاد في موقعه على شبكة الإنترنت أنه "فوجئ لمثل هذه الافتراءات التي لا تستند لأي أساس، ويتساءل عن الهدف الحقيقي من هذه الحملة المضللةومؤكدا للرأي العام أن الجو الطيب هو الذي يسود بين أعضاء المنتخب.

وأضاف "لا يوجد أي خلاف، لا بين اللاعبين والمدير الفني.. ولا بين اللاعبين والاتحاد، والمعسكر التحضيري يجري في ظروف ممتازة، وأجواء أخوية تحت قيادة المدير الفني رابح سعدان، الذي يؤدي مهمته بكل مسؤولية".

ويواجه سعدان انتقادات بدأت حدتها تتصاعد يوما بعد يوم بسبب إقامة المعسكر التحضيري في جنوب فرنسا، في مناخ بارد مقارنة بمناخ أنجولا الحار، وإصراره على عدم لعب أي مباراة ودية قبل انطلاق المنافسة الرسمية.

وتلعب الجزائر ضمن المجموعة الأولى، إلى جانب أنجولا، البلد المضيف، ومالي ومالاوي.