EN
  • تاريخ النشر: 25 يونيو, 2011

استغل سقوط الزمالك ووسع الفارق لخمس نقاط الأهلي يُسقط الإسماعيلي ويحلق منفردًا بقمة الدوري المصري

بركات سجل الهدف الأول للأهلي

بركات سجل الهدف الأول للأهلي

فاز الأهلي على ضيفه الإسماعيلي بنتيجة (2-1)، خلال المباراة التي جمعت الفريقين على استاد القاهرة في ختام منافسات الأسبوع 26 لمسابقة الدوري الممتاز.

فاز الأهلي على ضيفه الإسماعيلي بنتيجة (2-1)، خلال المباراة التي جمعت الفريقين على استاد القاهرة في ختام منافسات الأسبوع 26 لمسابقة الدوري الممتاز.

سجل هدفي الأهلي كل من محمد بركات في الدقيقة 22، ومحمد ناجي "جدو" في الدقيقة 58، وجاء هدف الإسماعيلي بواسطة عمرو السولية في الدقيقة 46.

بتلك النتيجة استغل الأهلي سقوط مطارده الزمالك، ووسع فارق النقاط إلى خمس نقاط، يحتل الأهلي الصدارة بـ(55)، ويليه الزمالك ثانيًا بـ(50)، ثم الإسماعيلي ثالثًا بـ(43).

ويلتقي الأهلي في المباراة المقبلة الزمالك يوم الأربعاء في الجولة 27، وإذا حقق فريق "القلعة الحمراء" الفوز في تلك المواجهة سيصبح الفارق 8 نقاط، مع تبقي 3 جولات فقط على نهاية المسابقة، وسيكون الأهلي في حاجة لنقطتين فقط لضمان الاحتفاظ باللقب للموسم السابع على التوالي.

بدأ الأهلي المباراة متحمسًا لسقوط مطارده الأول -الزمالك- أمام المصري بهدفين نظيفين، وسعى أبناء "القلعة الحمراء" لتسجيل هدف مبكر يرفع عنهم الضغط العصبي، خاصة وأنهم يواجهون "الدراويش" وهم ليسوا بالمنافس السهل، فالأهلي لم يفز على الإسماعيلي خلال آخر 3 مباريات جمعت الفريقين في مسابقة الدوري؛ حيث تعادلا ذهابًا وإيابًا في النسخة السابقة، وخسر الأهلي (1-3) في لقاء الدور الأول من هذا الموسم.

شكل محمد بركات أول هجمة خطيرة على مرمى الإسماعيلي بعدما تلقى تمريرة متقنة من زميله أحمد فتحي، لكن محاولة بركات أفسدها دفاع الدراويش، وبعدما استحوذ عماد متعب على الكرة بعد تمريرة من محمد ناجي "جدوفي تلك المرة تألق الحارس محمد فتحي، وتصدى للكرة الساقطة، وحولها إلى ضربة ركنية لصالح الأهلي في الدقيقة 6.

تماسك الإسماعيلي أمام الهجوم الأهلاوي، بعدها بادل أصحاب الأرض المحاولات الهجومية، وكانت أخطر الفرص في الدقيقة 12، عندما سدد عبد الله السعيد ضربة حرة مباشرة لمسها المعتصم سالم بقدمه لتمر الكرة من حارس الأهلي أحمد عادل، لكن الكرة خدعت الجميع واصطدمت بالقائم الأيسر.

ظلت الكرة في حوزة لاعبي الإسماعيلي، وأرسل أحمد سمير فرج كرة عرضية قابلها عمرو السولية بقدمه مباشرة، لكن الكرة علت عارضة مرمى الأهلي.

استغل الأهلي الاندفاع الهجومي للاعبي الإسماعيلي الذي تسبب في وجود مساحات واسعة أمام مرمى الدراويش، وفي الدقيقة 22 أرسل حسام غالي تمريرة طولية إلى بركات المنطلق في الجبهة اليمنى، واستخدم بركات سرعته للانفراد بمحمد فتحي، وسدد الكرة ساقطة من فوق الحارس محرزًا الهدف الأول، كاد حارس الأهلي أحمد عادل أن يتسبب في هدف داخل شباكه في الدقيقة 30، عندما أخطأ في تمرير الكرة وأعطاها لحسني عبد ربه لاعب الإسماعيلي، لكن الأخير فشل في استغلال الموقف وسدد الكرة خارج المرمى.

اكتفى الأهلي بالخروج بنتيجة الفوز بهدف في الشوط الأول، ولم ينجح لاعبوه في توسيع الفارق، فكانت النتيجة أن الإسماعيلي بعد بداية الشوط الثاني في الدقيقة الأولى أدرك التعادل من ضربة رأسية لعمرو السولية.

وفي الدقيقة 58 سجل جدو الهدف الثاني للنادي الأهلي بعد تمريرة "وان تو" مع زميله السنغالي دومينيك الذي حل بديلا لمتعب مع بداية الشوط الثاني.

أمسك الأهلي مجددًا زمام المباراة، واتبع سياسة الضغط على الإسماعيلي لإجبار لاعبيه على التراجع لخطوطهم الخلفية، ما تحقق بالفعل حتى أطلق الحكم البلجيكي صافرة النهاية.