EN
  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2009

بهدفي فضل وأبوتريكة الأهلي يتلاعب بانبي.. ويتربع على قمة الدوري المصري

الأهلي يحافظ على صدارة الدوري المصري

الأهلي يحافظ على صدارة الدوري المصري

حافظ النادي الأهلي المصري على صدارة الدوري المصري بتغلبه على انبي بهدفين نظيفين ضمن منافسات الأسبوع الثامن للدوري الممتاز لكرة القدم ليرتفع رصيد أبناء القلعة الحمراء إلى 20 نقطة، في حين تجمد رصيد الفريق البترولي عند 10 نقاط.

حافظ النادي الأهلي المصري على صدارة الدوري المصري بتغلبه على انبي بهدفين نظيفين ضمن منافسات الأسبوع الثامن للدوري الممتاز لكرة القدم ليرتفع رصيد أبناء القلعة الحمراء إلى 20 نقطة، في حين تجمد رصيد الفريق البترولي عند 10 نقاط.

وافتتح فضل النتيجة للأهلي في الدقيقة 61، قبل أن يضيف محمد أبوتريكة الهدف الثاني في الدقيقة 78.

بدأت المباراة سريعة من الجانبين ودون أن تدخل مرحلة جس النبض وإن كانت السيطرة الحقيقية من جانب انبي؛ حيث أهدر أحمد رؤوف في الدقائق الأولى من الشوط فرصة هدف مبكر عندما تهيأت له الكرة داخل منطقة الجزاء سددها قوية إلا أن الحارس أحمد عادل عبد المنعم كان لها بالمرصاد.

بعدها كثف لاعبو الأهلي من الهجمات وأحكموا السيطرة على وسط الملعب، وأهدر لاعبوه العديد من الفرص التي كانت أخطرها تصويبة من محمد بركات اصطدمت بالعارضة التي تعاطف مع حارس انبي.

تلاها مباشرة محاولة من المعتز بالله اينو الذي حاول أن يجرب حظه فسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء وجدت طريقها إلى خارج المرمى لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ودخل الأهلي مهاجما في الشوط الثاني بعد أن دفع حسام البدري المدير الفني للأهلي بأحمد حسن بدلا من محمد بركات مع بداية الشوط الثاني أملا في تنشيط الجانب الهجومي للفريق.

ومرر أحمد فتحي عرضية على قدم أحمد حسن سددها الأخير في صدر عبد العزيز توفيق وخرجت ركنية، ودخل محمد فضل بديلا لأحمد علي.

وكلل محمد فضل من مجهود زملائه بتسجيل الهدف الأول في الدقيقة 61 عندما قدم محمد أبوتريكة هدية له على طبق من ذهب وضعها بيسراه أرضية في الشباك.

ومن ضربة حرة غير مباشرة من داخل منطقة الجزاء، أهدى اينو الكرة لمحمد أبوتريكة ليسددها صاروخية تسكن أقصى الزاوية اليسرى للحارس عامر معلنا عن الهدف الثاني في الدقيقة 78.

وفشلت جميع محاولات انبي في تسجيل أي هدف في الدقائق المتبقية من عمر المباراة لينتزع الأهلي ثلاث نقاط قبل فترة توقف الدوري المصري لارتباط الفراعنة بالجولة الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 يوم الـ14 من نوفمبر أمام الجزائر.

وفي مباراة ثانية، واصل نادي حرس الحدود مسلسل نزيف النقاط عندما تلقى هزيمة ثقيلة من بتروجيت 1-3، في المباراة التي جرت بينهما اليوم ليطارد بذلك بتروجيت الأهلي على الصدارة بعد أن ارتفع رصيده إلى 17 نقطة.