EN
  • تاريخ النشر: 29 أبريل, 2011

الجزائري سعيود أهدر فرصة لا تعوض الأهلي يتعادل ويرفض "هدايا" الزمالك للمرة الثانية

للمرة الثانية، يرفض الأهلي حامل اللقب تقليص الفارق مع الزمالك المتصدر في الدوري المصري، ويفقد نقطتين بتعادله السلبي مع المصري البورسعيدي، بينما أهدر البديل الجزائري أمير سعيود فرصة ذهبية للشياطين الحمر.

  • تاريخ النشر: 29 أبريل, 2011

الجزائري سعيود أهدر فرصة لا تعوض الأهلي يتعادل ويرفض "هدايا" الزمالك للمرة الثانية

للمرة الثانية، يرفض الأهلي حامل اللقب تقليص الفارق مع الزمالك المتصدر في الدوري المصري، ويفقد نقطتين بتعادله السلبي مع المصري البورسعيدي، بينما أهدر البديل الجزائري أمير سعيود فرصة ذهبية للشياطين الحمر.

ولم يتمكن أي فريق من هز شباك الآخر، لكن أخطر فرصة كانت من نصيب المصري في الدقيقة الأخيرة، بعد ركلة حرة اصطدمت بالعارضة وارتدت إلى داخل الملعب بعد خطأ أسفر عن طرد وائل جمعة مدافع الأهلي.

وخسر البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للأهلي رهان الاعتماد على الخبرة بعدما دفع بالثلاثي محمد بركات ومحمد أبو تريكة وأسامة حسني، لكن الثلاثي ظهر بشكل ضعيف وأخرجهم جوزيه ودفع بالثلاثي سعيود وأحمد حسن وفرانسيس دوفوركي.

وأهدر سعيود فرصة لا تعوض، بعدما تلقى كرة من سيد معوض من ناحية اليسار وراوغ مدافع المصري بمهارة رائعة، ليصبح وجهًا لوجه بأمير عبد الحميد حارس الفريق البورسعيدي، لكنه أطاح بالكرة خارج المرمى تمامًا.

وبقي الفارق ست نقاط بين الأهلي صاحب المركز الثالث برصيد 33 نقطة مع الزمالك بعد نهاية منافسات الجولة الثامنة عشرة للمسابقة.

وهذه المرة الثانية التي يتعادل فيها الأهلي بعد تعادل للزمالك؛ إذ كانت الأولى أمام مصر المقاصة وتعادل الشياطين الحمر 1-1، بينما تعادل الزمالك آنذاك مع الإنتاج الحربي، وتعادل في الجولة الماضية مع إنبي بدون أهداف.

شارك برأيك: هل ضاعت آمال الأهلي في الحفاظ على اللقب؟