EN
  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2010

الزمالك يتمسك بالمركز الثاني بالفوز على المصري الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي في بروفة الاتحاد الليبي

الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي قبل لقاء الاتحاد الليبي

الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي قبل لقاء الاتحاد الليبي

تعادل فريق الأهلي مع ضيفه الإسماعيلي 1/1، في المباراة التي جمعت بين الفريقين يوم الإثنين في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري المصري الممتاز لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2010

الزمالك يتمسك بالمركز الثاني بالفوز على المصري الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي في بروفة الاتحاد الليبي

تعادل فريق الأهلي مع ضيفه الإسماعيلي 1/1، في المباراة التي جمعت بين الفريقين يوم الإثنين في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري المصري الممتاز لكرة القدم.

كانت المباراة بمثابة تحصيل حاصل للأهلي، الذي حسم لقب البطولة للمرة السادسة على التوالي منذ الجولة الماضية بعد الفوز على المنصورة.

تقدم أحمد شكري بهدف للأهلي في الدقيقة الـ14، ثم تعادل أحمد علي للإسماعيلي في الدقيقة الـ60، ورفع الأهلي رصيده إلى 61 نقطة، مقابل 44 نقطة للإسماعيلي في المركز الرابع.

خيم الحلم الإفريقي على أجواء المباراة؛ حيث تنتظر الفريقين مهمة مرتقبة في إياب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال إفريقيا يوم الأحد المقبل، عندما يلتقي الأهلي مع ضيفه الاتحاد الليبي بعد هزيمته صفر/2 ذهابا، في الوقت الذي يستضيف فيه الإسماعيلي فريق الهلال السوداني بمعنويات مرتفعة بعد فوزه في مباراة الذهاب بهدف نظيف.

وأنهى الزمالك صيامه عن الفوز 35 يوما، ونجح في الفوز على المصري البورسعيدي بثلاثة أهداف مقابل هدف في المباراة التي أقيمت بينهما مساء يوم الإثنين بمدنية بورسعيد ضمن مباريات الجولة الثامنة والعشرين لمسابقة الدوري المصري لكرة القدم.

ولم يفز الزمالك منذ مباراته مع غزل المحلة يوم 29 مارس/آذار الماضي بهدف للاعبه محمود فتح الله، فتعادل بعد ذلك مع اتحاد الشرطة بهدف لكل منهما، ثم خسر من حرس الحدود بهدفين مقابل هدف، وكانت آخر مباراة له تعادل فيها مع الأهلي 3/3.

ونجح الزمالك في تعزيز موقفه باقتناص المركز الثاني برصيد 51 نقطة بفارق 4 نقاط عن حرس الحدود صاحب المركز الثالث برصيد 47 نقطة عقب تعادله مع إنبي بهدف لكل منهما.

في المقابل؛ توقف رصيد المصري البورسعيدي عند 32 نقطة ليهبط إلى المركز الثاني عشر، ويصبح موقفه أكثر صعوبة بعد دخوله دائرة الهبوط بقوة قبل جولتين من انتهاء المسابقة.

سجل للزمالك حسن مصطفى في الدقيقة 18 من متابعة جيدة لتسديدة محمود عبد الرازق "شيكابالا" التي ارتدت من يد الحارس أحمد الشناوي سجلها مصطفى في المرمى.

وأضاف شيكابالا المتألق الهدف الثاني بعدما استلم الكرة قبل دائرة وسط الملعب، لينطلق ويراوغ وينفرد بمحمد الشناوى ويلعب كرة ساقطة على يمين حارس المصري الذي اكتفى بمشاهدتها في الشباك.

ونجح المصري في تقليص الفارق عن طريق عبد السلام نجاح في الدقيقة 57 يمر من تسديدة أرضية زاحفة على يسار عبد الواحد السيد؛ مسجلا هدف الأمل لنادي المصري.

وفي الدقيقة 73 يضغط كوليبالي -لاعب النادي المصري- على عمرو الصفتي ويسدد كرة قوية تصطدم بعارضة الزمالك بعدها، وفي هجمة مرتدة سريعة ينطلق البديل صبري رحيل، ويلعب كرة عرضية إلى القادم من الخلف أديكو الذي يسددها في المرمى مباشرة.

وفي إطار مباريات الجولة؛ تعادل غزل المحلة المهدد بالهبوط للدرجة الثانية مع مضيفه طلائع الجيش سلبيا.

النتيجة رفعت رصيد المحلة إلى 29 نقطة بالمركز الرابع عشر بجدول الدوري، كما رفع الجيش رصيده إلى 37 نقطة بالمركز الثامن بجدول المسابقة.

وسحق بترول أسيوط الهابط ضيفه الاتحاد السكندري بأربعة أهداف مقابل هدفين، وسجل محمد ناجي جدو "هداف إفريقيا" هدفي الاتحاد بعد صيام عن التهديف مع فريقه قارب 6 أشهر.

وتعادل إنبي مع بتروجيت سلبيا في دربي البترول، وفاز اتحاد الشرطة على الإنتاج الحربي بهدفين دون مقابل.