EN
  • تاريخ النشر: 24 نوفمبر, 2009

أحرزه قائد الفراعنة في الدقيقة 94 الأهلي المصري يتربع على قمة الدوري بهدف قاتل

حسن يقود الأهلي لفوز ثمين

حسن يقود الأهلي لفوز ثمين

قاد أحمد حسن -قائد منتخب مصر- فريقه الأهلي إلى فوز قاتل على بتروجيت، عندما أحرز هدف الفوز الوحيد لفريقه في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الثلاثاء على ملعب السويس.

قاد أحمد حسن -قائد منتخب مصر- فريقه الأهلي إلى فوز قاتل على بتروجيت، عندما أحرز هدف الفوز الوحيد لفريقه في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الثلاثاء على ملعب السويس.

ومنح الفوز الأهلي ثلاث نقاط جديدة تربع بها على قمة المسابقة برصيد 23 نقطة، بفارق 6 نقاط كاملة عن بتروجيت صاحب المركز الثاني برصيد 17 نقطة.

ولعب الأهلي المباراة في غياب عدد كبير من لاعبيه الأساسيين، أبرزهم: محمد أبو تريكة، ومحمد بركات، وشريف عبد الفضيل، والذين أصيبوا بعد مباراة مصر والجزائر، وانضم إليهم عماد متعب الذي خرج في نهاية الشوط الأول متأثرا بإصابته بشد في العضلة الخلفية.

بدأ الأهلي المباراة نشيطا، وسيطر لاعبوه على منطقة وسط الملعب والأطراف، وخاصة من ناحية أحمد علي، وسيد معوض الذي حول كرة عرضية في الدقيقة الثالثة عشرة استقبلها أحمد حسن برأسه، ولكنها مرت فوق العارضة.

ورد أحمد شعبان -لاعب وسط بتروجيت- بضربة حرة مباشرة في الدقيقة السابعة عشرة من حوالي 30 ياردة، تمكن منها بسهولة الحارس أحمد عادل.

استلم حسن إحدى الكرات، وقام بتمريرة سحرية لسيد معوض، لكن كرته مرت بقليل بجوار القائم الأيمن للحارس أحمد فوزي، وخرجت ضربة مرمى.

وأنقذ احمد عادل حارس الأهلي تصويبة أرضية خطيرة من إيريك بيكوي في الدقيقة 29، وأخرجها ضربة ركنية.

وسجل محمد فضل هدفا صحيحا في الدقيقة 31 لم يحتسبه الحكم محمد عباس، رغم أن الإعادة التلفزيونية أكدت صحة الهدف، وذلك بعد أن أبعد الحارس محمد فوزي الكرة بعد أن تخطت خط المرمى.

اعترض محمد فضل وكل لاعبي الأهلي على الحكم المساعد بعد أن احتسب الكرة ضربة ركنية، وأرسل أحمد فتحي الركنية، ووصلت لوائل جمعة أمام خط المرمى، لكنه سددها بعيدة لتخرج ضربة مرمى.

ودفع حسام البدري -مدرب الأهلي- بالتغيير الأول بإشراك مصطفى شبيطة بدلا من المصاب معتز إينو في الدقيقة 44، واللاعب الصاعد أحمد شكري مع بداية الشوط الثاني، بديلا لعماد متعب، والذي وضح أنه يعاني من إصابة في العضلة الخلفية.

تواصلت عرضيات النادي الأهلي من اليمين واليسار، وتبادل الفريقان الهجمات، وفي الوقت الذي استسلم فيه الفريقان لنتيجة التعادل السلبي فاجأ أحمد حسن الجميع بتسجيله هدف الفوز للأهلي في الدقيقة 92 بعد أن استلم تمريرة أحمد فتحي داخل منطقة الجزاء، وسدد على يمين أحمد فوزي ليحقق للأهلي ثلاث نقاط غالية، وفوزا ثمينا أبقى عليه متربعا على قمة الدوري.

وفي إطار مباريات نفس الأسبوع، فاز الإسماعيلي على ضيفه فريق الإنتاج الحربي بهدفين مقابل هدف، وتعادل طلائع الجيش مع مضيفه الجونة بهدف، فيما فاز الاتحاد السكندري على اتحاد الشرطة بهدف.