EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2011

الأندية الجزائرية تناشد بوتفليقة حل أزمة الاحتراف

الأندية الجزائري تطالب بتوفير شروط الاحتراف

الأندية الجزائري تطالب بتوفير شروط الاحتراف

ناشد رؤساء الأندية المحترفة بقسمَيْها الأول والثاني، الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، التدخل العاجل لحل المشكلات التي يتخبطون فيها من جراء عدم تجسيد السلطات العمومية وعودَها بتطبيق الشروط الخاصة بدخول الأندية عالمَ الاحتراف بدايةً من الموسم الجاري 2010-2011.

ناشد رؤساء الأندية المحترفة بقسمَيْها الأول والثاني، الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، التدخل العاجل لحل المشكلات التي يتخبطون فيها من جراء عدم تجسيد السلطات العمومية وعودَها بتطبيق الشروط الخاصة بدخول الأندية عالمَ الاحتراف بدايةً من الموسم الجاري 2010-2011.

وأكد رؤساء أندية القسمَيْن الأول والثاني، أن هذه الرسالة هي آخر خيار لهم، وسيلتقون مرةً ثانيةً في الثاني من مارس/آذار المقبل لمتابعة تداعيات الملف، بعد أن هدد عديد من الرؤساء بتقديم استقالاتهم، على غرار رئيس مولودية سعيدة، مشيرين إلى أن عدم إيجاد حل لهذه القضية التي قد تكون له انعكاسات سلبية على البطولات الوطنية بمختلف درجاتها، وهو الأمر الذي لا يصب في صالح المنتخبات الوطنية.

وشدد عيسى منادي رئيس نادي اتحاد عنابة على أن معظم الأندية، سواءٌ التي تنشط في الرابطة المحترفة الأولى أو الثانية؛ لا تزال تتخبط في عدة مشكلات وعراقيل منذ بداية الموسم الكروي؛ بسبب عدم التجسيد الفعلي للاحتراف في الجزائر.

وقال منادي، في تصريحاتٍ لصحيفة "النهار الجديدإن التأخر في تجسيد الوعود التي قُطعت مع رؤساء الأندية في بداية الموسم، والمتعلقة بدفتر الشروط الخاص بالاحتراف؛ كانت له انعكاسات سلبية على الجانب التسييري للأندية التي وجدت نفسها عاجزةً، لا سيما في الجانب المالي، في انتظار تجسيد الوعود.

وأوضح رئيس نادي اتحاد عنابة، أن الاتفاق الذي حصل خلال اجتماع رؤساء الأندية بخصوص توجيه رسالة مفتوحة إلى الرئيس بوتفليقة؛ كان آخر خيارات رؤساء الأندية.

من جانبه، كشف رئيس نادي شباب بلوزداد محفوظ قرباج، أن القرار الذي اتُّخذ خلال اجتماع رؤساء الأندية؛ جاء نتاج المحاولات العديدة، وكذا النداءات المتكررة التي وجَّهها رؤساء الأندية إلى القائمين على شؤون كرة القدم في البلاد؛ بدايةً من الرابطة الوطنية وحتى الاتحاد الجزائري؛ قصد الإسراع في تجسيد النقاط التي يتضمَّنها دفتر الشروط الخاص بالاحتراف، لكن دون الحصول على أي رد إيجابي.

وقال قرباج: "إن المجتمعين قرروا اتخاذ هذه الخطوة المتمثلة في توجيه رسالة إلى رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة؛ يناشدونه فيها الإسراع في تطبيق الإجراءات؛ لكونه الرجل الأول في البلاد، وفي نفس الوقت صاحب فكرة الاحتراف".

وشدد رئيس نادي شباب بلوزداد على أن المجتمعين سينتظرون الإجراءات التي سيتخذها الرئيس بوتفليقة حينما يتلقَّى هذه الرسالة قبل اتخاذ خطوة الانسحاب من الدوري نهائيًّا.