EN
  • تاريخ النشر: 06 ديسمبر, 2010

جوران سعيد باستعادة هيبة "الأزرق" الأفراح تعم الكويت عقب اللقب الخليجي العاشر

الكويت استعادت أمجادها الخليجية

الكويت استعادت أمجادها الخليجية

عمت أجواء من السعادة والبهجة الشوارع الكويتية عقب فوز المنتخب الكويتي بلقب كأس خليجي 20 التي اختتمت في اليمن، بعد فوزه في المباراة النهائية على نظيره السعودي بهدف نظيف وتتويجه باللقب للمرة العاشرة في تاريخه.

  • تاريخ النشر: 06 ديسمبر, 2010

جوران سعيد باستعادة هيبة "الأزرق" الأفراح تعم الكويت عقب اللقب الخليجي العاشر

عمت أجواء من السعادة والبهجة الشوارع الكويتية عقب فوز المنتخب الكويتي بلقب كأس خليجي 20 التي اختتمت في اليمن، بعد فوزه في المباراة النهائية على نظيره السعودي بهدف نظيف وتتويجه باللقب للمرة العاشرة في تاريخه.

وأوضحت وكالة الأنباء الكويتية، خروج مسيرات الفرح عقب انتهاء اللقاء مباشرة احتفاء بالفوز؛ حيث اكتظ شارع الخليج العربي بالجماهير، بعد أن كان قد خلا من السيارات والمارة أثناء المباراة، وحملت الجماهير صور أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح إلى جانب أعلام دولة الكويت.

إلى ذلك، اعترف الصربي جوران توفازيتش -المدير الفني للمنتخب الكويتي- بأن فريقه لعب المباراة النهائية لخليجي 20 أمام السعودية بتكتيك متميز ونجح اللاعبون في تنفيذ التعليمات المطلوبة منهم على أكمل وجه ممكن، ومن ثم فإننا نستحق التتويج بلقب البطولة.

أضاف جوران -في المؤتمر الصحفي عقب الفوز على السعودية-: "نجحنا في الدفاع بشكل متميز، طبقنا مبدأ التأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، وتحقق المطلوب بالفعل بتسجيل هدف في الشوط الإضافي الأول".

أوضح المدير الفني للمنتخب الكويتي أن الجهاز الفني متجانس ومتفاهم، ومن ثم فإن التتويج بلقب خليجي 20 هو إنجاز جديد يضاف إلى رصيد اللاعبين، "حيث إننا في تسعة أشهر فقط، حققنا ثلاثة إنجازات بالتأهل إلى كأس الأمم الأسيوية التي ستقام في الدوحة يناير المقبل، وكذلك بطولة غرب أسيا وأخيرا خليجي 20، ومن ثم فإن الجيل الحالي هو من الأجيال المتميزة، والتي تستحق أن نرفع لها القبعة على ما حققته من إنجازات".

وأشار جوران إلى أن الكرة الكويتية عبر التتويج ببطولة خليجي 20، من الممكن أن نقول بأنه "عادت لها هيبتها من جديد في ظل الإنجازات المتعددة والتي تحققت في فترة زمنية وجيزة".

وعن الاستعداد لبطولة أمم أسيا، قال جوران "ستكون هناك استعدادات خاصة للبطولة، خاصة وأننا سنقوم بعمل معسكر مغلق بمصر في 18 ديسمبر المقبل، يتخلله خوض سلسلة من المباريات الودية، يعقبها العودة للكويت تمهيدا للسفر إلى العاصمة القطرية الدوحة استعدادا لبطولة أمم أسيا.

يذكر أن البرتغالي جوزيه بيسيرو -المدير الفني للمنتخب السعودي- رفض حضور المؤتمر الصحفي، وغادر مع فريقه مباشرة إلى الحافلة الخاصة ببعثة الفريق.