EN
  • تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2009

لبنان تعود بخيبة أمل من الصين الأردن تحقق فوزها الأول في تصفيات أمم أسيا

حقق المنتخب الأردني لكرة القدم فوزه الأول في التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الأسيوية 2011 بتغلبه على إيران بهدف نظيف ضمن منافسات الجولة الرابعة للمجموعة الخامسة من التصفيات، التي جرت بينهما مساء اليوم الأحد بالأردن.

حقق المنتخب الأردني لكرة القدم فوزه الأول في التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الأسيوية 2011 بتغلبه على إيران بهدف نظيف ضمن منافسات الجولة الرابعة للمجموعة الخامسة من التصفيات، التي جرت بينهما مساء اليوم الأحد بالأردن.

ويدين المنتخب الأردني بفوزه إلى عامر ذيب الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الـ79 بعد عرضية من عدي الصيفي.

ورفع المنتخب الأردني رصيده إلى 4 نقاط وبقي قابعا في ذيل المجموعة، بينما تجمد رصيد المنتخب الإيراني الذي مني بهزيمته الأولى عند 7 نقاط في الصدارة بفارق نقطة واحدة عن سنغافورة الثانية، التي فازت على مضيفتها تايلاند 1-صفر الأربعاء الماضي.

وثأرت الأردن لخسارتها ذهابا أمام إيران بالنتيجة ذاتها، وأبقت على حظوظها الحسابية في التأهل إلى النهائيات القارية.

تسيد على اللقاء الحذر طوال مجريات الشوط الأول وحاول المنتخب الأردني استغلال عاملي الأرض والجمهور لصالحه وقدم واحدة من أفضل مبارياته؛ حيث أظهر تفوقا واضحا من جانب لاعبي الأردن أمام إيران سواء من الناحية الفنية أم البدنية، ولم تفلح محاولاته في تسجيل هدف في شوط المباراة الأول، ليكتفي الفريقان بالتعادل السلبي.

وواصل المنتخب الأردني من هجماته في شوط المباراة الثاني في رحلة بحث عن هدف التقدم وتحقق مراده بالفعل في الدقيقة الـ79 عن طريق ذيب ليخرج على أثرها الأردنيون فائزين بالنقاط الثلاثة.

وفي مباراة ثانية، سقط المنتخب اللبناني في فخ الهزيمة أمام الصين في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة، وسجل دو واي في الدقيقة الـ19 هدف المباراة الوحيد، ليرتفع رصيد الصين إلى 9 نقاط في المركز الثاني بفارق نقطة عن سوريا المتصدرة، التي ضمنت تأهلها إلى النهائيات الأربعاء الماضي على الرغم من سقوطها في فخ التعادل السلبي مع ضيفتها فيتنام.

وجددت الصين فوزها على لبنان بعد أن تغلبت عليها 2-صفر السبت الماضي في بيروت.