EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

فاز على المغرب الفاسي بهدفين اقتراب الرجاء من الوداد يشعل ديربي الدار البيضاء

الإثارة تسيطر على ديربي الدار البيضاء مبكرا

الإثارة تسيطر على ديربي الدار البيضاء مبكرا

أشعل الفوز الذي حققه الرجاء المغربي على نظيره المغرب الفاسي بهدفين مقابل لا شيء في ختام المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري المغربي لكرة القدم ديربي الدار البيضاء الذي يقام بينهما يوم الأحد المقبل.

  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

فاز على المغرب الفاسي بهدفين اقتراب الرجاء من الوداد يشعل ديربي الدار البيضاء

أشعل الفوز الذي حققه الرجاء المغربي على نظيره المغرب الفاسي بهدفين مقابل لا شيء في ختام المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري المغربي لكرة القدم ديربي الدار البيضاء الذي يقام بينهما يوم الأحد المقبل.

الفوز رفع رصيد الرجاء إلى 45 نقطة بفارق نقطتين خلف الوداد الذي كان سقط في فخ التعادل مع مضيفه الوداد الفاسي لتصبح القمة الكلاسيكية بين الاثنين يوم الأحد المقبل تساوي بطولة، خاصة وأن الفائز من المؤكد أنه يسير في طريقه بقوة نحو انتزاع اللقب.

وإذا ما فاز الرجاء على الوداد سيعود ليحتكر الزعامة، وبذلك يكون الرجاء قد عاد من بعيد ليؤكد قوته وجاهزيته هذا الموسم للدفاع عن لقبه.

وأصبح كل طرف يسعى للبحث عن النقاط الثلاث من أجل الزعامة التي ظل يحتكرها الوداد الذي ضيع عدة نقاط في المراحل الأخيرة، لكن مباراته مع الرجاء لو نجح في الفوز فيها سيبتعد بعدد كبير من النقاط في الصدارة.

ومن شأن المستجدات الأخيرة أن تجعل الديربي فوق صفيح ساخن بين الفريقين، وهو الشيء الذي سيجعل الجماهير الرياضية أمام متعة كروية وإثارة وتشويق بين قطبي كرة القدم المغربية.

وتتبقى خمس مراحل في بطولة الدوري المغربي، لكن فوز أحد الفريقين يجعله يتمسك بالقمة حتى النهاية، ويقترب به من حسم اللقب؛ حيث من المؤكد أن ترتفع لدى الفائز المعنويات من أجل الحفاظ على اللقب.

يُذكر أن أول مقابلة جمعت بين الفريقين في الدوري المغربي كانت عام 1957، وفاز بها فريق الرجاء البيضاوي 1-0، وفي الإياب فاز فريق الوداد 3-0.

وبلغ عدد المقابلات بين الفريقين 106؛ فاز فريق الرجاء في 32 مقابلة، وفاز فريق الوداد في 23 مقابلة، وتعادل الفريقان في 50 مقابلة.