EN
  • تاريخ النشر: 03 أغسطس, 2010

رئيس الشبيبة يعد بمفاجأة استقبال خاص لأبوتريكة في الجزائر

أبو تريكة يحظى بشعبية كبيرة في الجزائر

أبو تريكة يحظى بشعبية كبيرة في الجزائر

يعتزم نادي شبيبة القبائل الجزائري، تخصيص استقبال حار لنجم وسط الأهلي ومنتخب مصر محمد أبوتريكة، حينما يحل الأخير ضيفا على الشبيبة في اللقاء الذي يجمع بينهما يوم الـ15 من أغسطس/آب الجاري، ضمن مباريات الجولة الثالثة بالمجموعة الثانية لبطولة دوري أبطال إفريقيا.

  • تاريخ النشر: 03 أغسطس, 2010

رئيس الشبيبة يعد بمفاجأة استقبال خاص لأبوتريكة في الجزائر

يعتزم نادي شبيبة القبائل الجزائري، تخصيص استقبال حار لنجم وسط الأهلي ومنتخب مصر محمد أبوتريكة، حينما يحل الأخير ضيفا على الشبيبة في اللقاء الذي يجمع بينهما يوم الـ15 من أغسطس/آب الجاري، ضمن مباريات الجولة الثالثة بالمجموعة الثانية لبطولة دوري أبطال إفريقيا.

وقالت صحيفة "لو بويتير" الجزائرية في نسختها بالفرنسية: إن محند شريف حناشي -رئيس نادي الشبيبة- يسعى بقوة لتنظيم استقبال حار لنجم وسط الأهلي والمنتخب محمد أبو تريكة؛ نظرا للشعبية الطيبة التي يتمتع بها اللاعب في الأوساط الجزائرية، حتى في ظلّ الأزمة التي نشأت بين مصر والجزائر وانتهت مؤخرا.

وكان حناشي قد أكد -في تصريحات نقلتها معظم الصحف الجزائرية- أن الشبيبة سيؤدي مباراة قوية أمام الأهلي، لكن قبل كل ذلك لا بد أن يتم استقبال الأهلي على أفضل ما يكون، في ظلّ الصورة الجيدة التي طبعتها مدينة الإسماعيلية خلال وجود الشبيبة.

وأضاف أن الأمر يتعلق بكرة القدم في المقام الأول، لذلك لا بد وأن تسود الروح الطيبة الجميع خلال اللقاء الذي يتوقع له أن يكون مثيرا؛ نظرا لأن الفريقين صاحبا المركز الأول والثاني في المجموعة.

ويحتل الشبيبة صدارة المجموعة الثانية في دوري الأبطال الإفريقي برصيد ست نقاط، مقابل أربعة للأهلي في المركز الثاني، بينما يأتي هارتلاند النيجيري في المركز الثالث برصيد نقطة واحدة، وأخيرا الإسماعيلي دون أيّ رصيد من النقاط.

وأضافت صحيفة لو بويتير أن حناشي يخطط لمفاجأة تنتظر معشوق الجماهير الأهلاوية فور وصوله مدينة تيزي وزو، لكن لم يتم الكشف عنها.

ويعتبر أبو تريكة معشوق الجماهير العربية، وهو اللاعب الوحيد من منتخب مصر الذي تمت دعوته إلى الجزائري للتكريم هناك.

وأشعل أبو تريكة حماس الجماهير العربية، حينما كشف عن قميص يرتديه في مباراة السودان ببطولة غانا 2008 مكتوب عليها "تعاطفا مع غزةوذلك للتعبير عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني الذي كان محاصرا في ذلك الوقت.

وأعلن أبو تريكة أكثر من مرة أنه ساند المنتخب الجزائري في مونديال 2010، على رغم الأزمة التي كانت موجودة بين البلدين حينها.