EN
  • تاريخ النشر: 20 فبراير, 2011

زاهر يرمي الكرة في ملعب الجيش استئناف الدوري المصري في يد الجيش وحده

عودة النشاط الكروي سيكون بلقاء الزمالك الإفريقي

عودة النشاط الكروي سيكون بلقاء الزمالك الإفريقي

أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم بيانا رسميا الأحد عقب اجتماعه مع مندوبي الأندية الـ16 المشاركة في الدوري الممتاز، ألقى خلاله بقرار استئناف المسابقة المحلية تجاه المجلس الأعلى للقوات المسلحة، التي تحكم البلاد حاليا.

أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم بيانا رسميا الأحد عقب اجتماعه مع مندوبي الأندية الـ16 المشاركة في الدوري الممتاز، ألقى خلاله بقرار استئناف المسابقة المحلية تجاه المجلس الأعلى للقوات المسلحة، التي تحكم البلاد حاليا.

واجتمع المجلس مع مندوبي الأندية الستة عشرة في غياب ناديي المقاولون العرب ووادي دجلة، وأصدر بيانا أشاد خلاله بثورة الشعب المصري، التي أطاحت بالنظام السابق برئاسة حسني مبارك.

وجاء في البيان: أن الاتحاد -باعتباره الجهة المنوطة بإدارة شؤون اللعبة الشعبية الأولى في مصر- معني دائما ببذل الجهد اللازم؛ لتحقيق طموحات وآمال الشعب المصري في حصد البطولات العربية والإفريقية، أملا في الوصول إلى العالمية بشكل مستقر على النحو، الذي يحققه المنتخب الأول في التصنيف الدولي للعبة كرة القدم في السنوات الأخيرة وفي هذا الصدد، فإنه يلزم التأكيد على بعض الحقائق:

1- الاتحاد يهنئ الشعب المصري بثورته المجيدة في 25 يناير، ويتمنى دوما أن يحفظ الله مصر وشعبها، وأن يحقق لنا ما نصبو إليه جميعا من حياة ديمقراطية سليمة.

2- الاتحاد -بحسب القانون- غير معني بالشأن السياسي المتخصص إلا بالقدر الذي يوفر الرعاية الرسمية لشؤون اللعبة، انعكاسا لاستحقاقات ضرورية تدفع الفرق الرياضية إلى المنافسة محليا وعربيا وإفريقيا ودوليا، وهو ما يسهم في رفع اسم مصر في هذه المحافل الرياضية المختلفة.

3- المنتخب الأول -وهو يقبل على محطات هامة ولازمة في سبيل محافظته على البطولات التي حققها- يحتاج إلى رعاية الدولة المصرية بكافة مؤسساتها وهيئاتها ومستوياتها التنظيمية، وتوفير الغطاء الرسمي المناسب، وإبعاده عن التوترات السياسية المتباينة.

4- يهدف الاتحاد إلى عودة الأوضاع إلى حالتها الطبيعية، حتى يتمكن من استئناف المسابقات المختلفة، التي تصب في النهاية لإسعاد الشعب المصري بكل قطاعاته، وخاصة الشباب الذي أنجز تلك الثورة المباركة، ومن ثم يعاود تحقيق الإنجازات والبطولات، التي ترفع اسم مصر عاليا بفضل الله، ثم دعم الشعب المصري العظيم.