EN
  • تاريخ النشر: 23 نوفمبر, 2009

يقام يوم 2 ديسمبر بجنوب إفريقيا اجتماع غير عادي للفيفا حول لقاء مصر والجزائر

يعقد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اجتماعا غير عادي لمناقشة الأحداث الساخنة التي شهدتها المباريات الفاصلة في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.

يعقد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اجتماعا غير عادي لمناقشة الأحداث الساخنة التي شهدتها المباريات الفاصلة في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.

وقال الفيفا في بيان نشره على موقعه الإلكتروني على شبكة الإنترنت إن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف سيب بلاتر سيجتمع مع أعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا يوم الثاني من ديسمبر/كانون الأول في مدينة كيب تاون في جنوب إفريقيا لبحث الأزمات التي واجهتها التصفيات.

وقال الفيفا إن المباريات الفاصلة شهدت أحداثا خاصة بالتحكيم والتلاعب في سوق المراهنات، والعديد من الأحداث التي تحتاج للمناقشة.

وتنبأت العديد من المواقع الرياضية منها قناة "سكاي سبورت" البريطانية بأن الاجتماع سيركز في المقام الأول على الأحداث الخاصة بمباراة فرنسا وأيرلندا، التي انتزع فيها الفرنسيون بطاقة التأهل لجنوب إفريقيا بفضل لمسة يد من اللاعب الفرنسي تييري هنري، بالإضافة إلى أحداث الشغب والعنف التي جرت خلال المباراة الفاصلة بين مصر والجزائر في السودان.

وكانت أحداث شغب وعنف اندلعت بين الجماهير عقب اللقاء الفاصل بين منتخبي البلدين بالخرطوم، الذي فاز فيه الخضر بهدف دون مقابل ليتأهلوا مباشرة إلى مونديال 2010 بجنوب إفريقيا.