EN
  • تاريخ النشر: 02 أغسطس, 2011

اتفاق مصري مع رينارد لتدريب الفراعنة مقابل 40 ألف يورو

رينارد يقترب من الفراعنة

رينارد يقترب من الفراعنة

توصل مسؤولو الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة سمير زاهر إلى اتفاق مع الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني السابق لزامبيا، الذي يتولى حاليًا تدريب نادي اتحاد الجزائر، بشأن توليه تدريب الفراعنة خلال الفترة المقبلة خلفًا لحسن شحاتة الذي تم إنهاء العلاقة معه بشكل ودي.

توصل مسؤولو الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة سمير زاهر إلى اتفاق مع الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني السابق لزامبيا، الذي يتولى حاليًا تدريب نادي اتحاد الجزائر، بشأن توليه تدريب الفراعنة خلال الفترة المقبلة خلفًا لحسن شحاتة الذي تم إنهاء العلاقة معه بشكل ودي.

وذكرت صحيفة "الأهرام" المصرية أن هناك مفاضلة بين رينارد والكولومبي ماتورانا لتدريب الفراعنة في الفترة المقبلة، وإن كانت الأفضلية لرينارد، وذلك بأغلبية أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري للعبة، وذلك بسبب معرفته بكل صغيرة وكبيرة عن كرة القدم الإفريقية.

وفي حالة إتمام التعاقد مع رينارد، فإنه سيحصل على مقدم شهرين، وتمتد فترة تعاقده إلى عامين مقابل 40 ألف يورو شهريًا.

ورشح اتحاد الكرة للعمل مع المدرب الأجنبي الجديد كلا من حسام البدري وحمادة صدقي وأسامة عرابي، وستتم المفاضلة بينهم بعد الإعلان عن التعاقد مع رينارد على الفور.

يُذكر أن اتحاد الكرة المصري توصل إلى صيغة توافقية مع شحاتة عقب مباراة مصر وجنوب إفريقيا دون اللجوء إلى الإقالة من جانب الاتحاد، أو الاستقالة من جانب شحاتة.

وبذلك فإن الاتحاد لن يكون ملزمًا بدفع الشرط الجزائي لشحاتة وجهازه وقيمته ثلاثة شهور من قيمة العقد، ويتبقى أنه يحق لحسن شحاتة وجهازه الحصول على قيمة مكافآت المباريات التي خاضها المنتخب المصري خلال الفترة الماضية، وحاليًا جاري حصر قيمتها ليغلق هذا الملف نهائيًا.