EN
  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2010

مباراة العودة حاسمة إيفرتون هزم لشبونة البرتغالي بالدوري الأوروبي

إيفرتون حقق المستحيل

إيفرتون حقق المستحيل

حسم إيفرتون الإنجليزي مباراة ذهاب دور الـ 32 لبطولة الدوري الأوروبي عقب الفوز اليوم الثلاثاء على سبورتنج لشبونة البرتغالي 2-1، في المباراة التي جرت بينهما على الجوديونسون بارك.

  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2010

مباراة العودة حاسمة إيفرتون هزم لشبونة البرتغالي بالدوري الأوروبي

حسم إيفرتون الإنجليزي مباراة ذهاب دور الـ 32 لبطولة الدوري الأوروبي عقب الفوز اليوم الثلاثاء على سبورتنج لشبونة البرتغالي 2-1، في المباراة التي جرت بينهما على الجوديونسون بارك.

وبهذه النتيجة أصبح إيفرتون بحاجة للتعادل بأيّة نتيجة حتى يصعد للدور التالي من المسابقة، في الوقت الذي أصبح فيه سبورتنج لشبونة بحاجة إلى الفوز بهدف وحيد حتى يضمن بطاقة التأهل.

وتقدم إيفرتون بهدفين سجلهما المهاجم الجنوب إفريقي ستيفن بينار في الدقيقة الـ 35، والمدافع الفرنسي سيلفان ديستان في الدقيقة الـ 49.

وتسبب ديستان في ضربة جزاء، طرد على إثرها من الملعب في الدقيقة الـ 86، وسجل منها ميجيل فيلوسو الهدف الوحيد لسبورتنج لشبونة في الدقيقة الـ 87، ليضاعف من أمل الفريق في بلوغ دور الستة عشر.

جاءت المباراة مثيرة في مجملها من جانب لاعبي الفريقين الذين تبادلو الهجمات، وتوالت الفرص الضائعة من الجانبين إلى أن نجح الجنوب إفريقي بينار في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة الـ 35.

وحاول لشبونة تعويض النتيجة، وبحث بشتى الطرق عن هدف التعادل، لكن دون جدوى، لينتهي الشوط الأول بتقدم إيفرتون بهدف نظيف.

اشتعلت حساسية المباراة في شوط المباراة الثاني، واتسمت بالإثارة والندية، حتى إن الجماهير تفاعلت مع مجريات المباراة، إلى أن جاءت الدقيقة الـ49 لتشهد الهدف الثاني لإيفرتون عن طريق ديستان.

واكتسب لاعبو لشبونة بمرور الوقت الثقة في أنفسهم، وحاولوا تقليص النتيجة وتحقق مرادهم بالفعل في الدقيقة الـ 86، عندما احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء تم على إثرها طرد ديستان، نفذها على الفور ميجيل فيلوسو، مسجلا الهدف الوحيد لينتهي اللقاء بفوز إيفرتون بهدفين لهدف.