EN
  • تاريخ النشر: 25 مايو, 2010

فوز الأرجنتين وكوريا الجنوبية.. وتعادل الأولاد إنذار إنجليزي للخضر بثلاثية في مرمى المكسيك

أحد الأهداف الإنجليزية في الشباك المكسيكية

أحد الأهداف الإنجليزية في الشباك المكسيكية

وجه المنتخب الإنجليزي إنذارا شديد اللهجة للمنتخب الجزائري الذي يقع معه في المجموعة الثالثة بكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، عقب تغلبه يوم الإثنين على المكسيك وديا بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جرت بينهما على إستاد ويمبلي.

  • تاريخ النشر: 25 مايو, 2010

فوز الأرجنتين وكوريا الجنوبية.. وتعادل الأولاد إنذار إنجليزي للخضر بثلاثية في مرمى المكسيك

وجه المنتخب الإنجليزي إنذارا شديد اللهجة للمنتخب الجزائري الذي يقع معه في المجموعة الثالثة بكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، عقب تغلبه يوم الإثنين على المكسيك وديا بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جرت بينهما على إستاد ويمبلي.

ونجح الإيطالي فابيو كابيللو المدير الفني للإنجليز في تجربة عدد من اللاعبين خلال اللقاء الودي، وتم الوقوف على مستواهم الفني والبدني استعدادا لمنافسات كأس العالم المقبلة.

وسجل ليدلي كينج (17) وبيتر كراوتش (34) وجلين جونسون (47) الأهداف.

وخاض المنتخب الإنجليزي المباراة في غياب لاعب وسطه جاريث باري المصاب في كاحله، والذي يحوم الشك حول مشاركته، في حين لعب واين روني والعملاق بيتر كراوتش في خط المقدمة.

وكان المنتخب المكسيكي الأفضل والأكثر استحواذا على الكرة، لكن المنتخب الإنجليزي افتتح التسجيل خلافا لمجريات اللعب بواسطة مدافع توتنهام ليدلي كينج عندما لعب ستيفن جيرارد كرة من ركلة ركنية مررها كرواتش برأسه باتجاه زميله كينج، الذي سددها في الشباك برأسه أيضا بعيدا عن حارس مرمى المكسيك مفتتحا التسجيل في الدقيقة الـ17.

وسنحت فرصتان أمام المنتخب المكسيكي لإدراك التعادل عن طريق مهاجم أرسنال كارلوس فيلا لكن حارس إنجلترا روبرت جرين أبعد تسديدته ببراعة، ثم تصدى له مرة جديدة في هجمة أخرى.

وأضاف المنتخب الإنجليزي الهدف الثاني في الدقيقة الـ34 عندما رفع جيرارد كرة عرضية داخل المنطقة تطاول لها روني برأسه، لكن الحارس المكسيكي أبعدها بأطراف أصابعه ارتطمت بالعارضة ليتابعها كرواتش من مسافة قريبة داخل الشباك.

ونجح المنتخب المكسيكي في رد التحية في الوقت بدل الضائع عندما سجل جييرمو فرانكو من مسافة قريبة هدفا في مرمى روبرت جرين زميله في فريق وست هام يونايتد.

وفي مطلع الشوط الثاني مرر ثيو والكوت الكرة باتجاه جلين جنسون، الذي سار فيها قبل أن يطلقها من مشارف المنطقة بيسراه قوية داخل الشباك في الدقيقة الـ47.

وأسفرت بقية مباريات اليوم الودية عن فوز كوريا الجنوبية على اليابان بهدفين نظيفين، وتعادل البرتغال مع الرأس الأخضر سلبيا، وجنوب إفريقيا مع بلغاريا بهدف لكليهما، وفوز الأرجنتين على كندا بخماسية نظيفة.