EN
  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2011

إعادة مباراة أياكس والكمار.. وإيقاف المشجع المخمور مدى الحياة

مشاغب

أياكس قدم اعتذارا عن الواقعة

أعلن الاتحاد الهولندي لكرة القدم اليوم الأربعاء أنه قرر إعادة المباراة بين أياكس والكمار في دور الستة عشر ببطولة كأس هولندا في 19 يناير/كانون الثاني المقبل.

أعلن الاتحاد الهولندي لكرة القدم اليوم الأربعاء أنه قرر إعادة المباراة بين أياكس والكمار في دور الستة عشر ببطولة كأس هولندا في 19 يناير/كانون الثاني المقبل.

وكان مشجع قد اقتحم أرض الملعب في الدقيقة 37 من المباراة، التي أقيمت في أمستردام في 20 ديسمبر/كانون الأول الجاري، واعتدى على الكوستاريكي إستيبان ألفارادو حارس مرمى الكمار قبل أن يسقط المشجع أرضا ويركله الحارس مرتين.

وأشهر حكم المباراة باس نيجويس البطاقة الحمراء في وجه ألفارادو، وهو ما دفع جيرت يان فيربيك المدير الفني للكمار إلى أن يأمر لاعبيه بالخروج من أرض الملعب والانسحاب من المباراة التي ألغيت حينذاك.

وقال بيرت فان أوستفين مدير الاتحاد الهولندي "كان من السهل اتخاذ القرار، حيث كان الاختيار ما بين استكمال المباراة أو إعادتها."

وسيدفع أياكس غرامة قيمتها عشرة آلاف يورو (نحو 13 آلاف دولار) بسبب القصور في الإجراءات الأمنية وهو ما سمح للمشجع باقتحام أرضية الملعب.

وكان نادي أياكس قد قدم اعتذارا يوم الأربعاء الماضي عن الأحداث التي شهدتها المباراة، ووعد باتخاذ إجراءات صارمة تجاه المشجع الذي اقتحم أرض الملعب وهاجم حارس مرمى الكمار.

وقال جيرون سلوب المدير المالي لنادي أياكس في بيان نشره النادي بموقعه على الإنترنت "إنه حادث مزعج ونحن في أياكس نشعر بأسف شديد، إننا نقدم اعتذارنا.. جرى تسليم المشجع للشرطة".

وقال سلوب "إن المشجع -19 عاما- يواجه عقوبة الحرمان مدى الحياة من دخول إستاد أياكس، لقد كان تحت تأثير الكحول وأنه "هاجم ألفارادو لأنه لا يحبه".

وقال الحكم نيجويس إنه كان يجب عليه طرد ألفارادو لأنه ركل المشجع مرتين بعدما سقط على أرض الملعب، وقد أبدى فرانك دي بوير المدير الفني لأياكس تعاطفه مع الحارس.

وقال دي بوير "أرى أن إستيبان (ألفارادو) تعرض لهجوم ودافع عن نفسه، لا أعرف كيف كنت سأرد (إذا تعرضت لذلك) ولكنني أتفهم طبيعته كلاعب منتمي لقارة أمريكا الجنوبية".