EN
  • تاريخ النشر: 18 أبريل, 2010

الفريق تعادل أمام هوفينهايم 1-1 إصابة زيدان تحرم دورتموند من دوري أوروبا

زيدان خرج محمولا بعد إصابته

زيدان خرج محمولا بعد إصابته

لعب الحظ السيئ أمام بورسيا دورتموند، بعد إصابة ثنائي الفريق؛ التركي نوري شاهين، والمصري محمد زيدان، في مباراته أمام ضيفه هوفينهايم، الذي استغل الموقف وتعادل مع منافسه بنتيجة (1-1)، خلال المباراة التي جمعت الفريقين يوم الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ31 للدوري الألماني.

  • تاريخ النشر: 18 أبريل, 2010

الفريق تعادل أمام هوفينهايم 1-1 إصابة زيدان تحرم دورتموند من دوري أوروبا

لعب الحظ السيئ أمام بورسيا دورتموند، بعد إصابة ثنائي الفريق؛ التركي نوري شاهين، والمصري محمد زيدان، في مباراته أمام ضيفه هوفينهايم، الذي استغل الموقف وتعادل مع منافسه بنتيجة (1-1)، خلال المباراة التي جمعت الفريقين يوم الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ31 للدوري الألماني.

وضاعت على دورتموند فرصة احتلال المركز الثالث، بعدما توقف رصيده عند النقطة الـ53 في المركز الخامس، بفارق نقطة واحدة عن فيردر بريمن الثالث وباير ليفركوزن الرابع، في الوقت الذي يحتل فيه بايرن ميونخ صدارة الترتيب بـ63 نقطة، وبعده شالكه ثانيا بـ61 نقطة.

اضطر مدرب دورتموند إلى إجراء تغييرين في أول 26 دقيقة من عمر المباراة، الأول بعد إصابة شاهين في الدقيقة الـ(22)، لتأثره بنزيف من الأنف، والثاني في الدقيقة الـ(26) بعد إصابة زيدان في ركبته دون تدخل من لاعبي الفريق المنافس، وحاول الجهاز الطبي إسعاف اللاعب المصري في الملعب، ولكن تأكد عدم قدرته على استكمال اللقاء، وخرج محمولا لعدم قدرته على السير.

ورغم الموقف الصعب لأصحاب الأرض، أحرز البارجواياني نيلسون فالديز هدف التقدم لدورتموند في الدقيقة الـ(57)، من ضربة رأسية، بعدما حول الكرة العرضية لجروسكرويتش من الجانب الأيسر.

وأدرك هوفينهايم التعادل قبل نهاية المباراة بدقيقتين، من ضربة رأسية بواسطة البوسني فيداد إيبسيفيتش.

وفي مباراة أخرى، سيطر التعادل بنتيجة (2-2) بين آينتراخت فرانكفورت وضيفه هيرتا برلين.

احتل فرانكفورت المرتبة التاسعة بـ45 نقطة، وظل برلين أخيرا بـ23 نقطة.