EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

بقيادة نجمه المالي فريديريك كانوتيه إشبيلية يسقط برشلونة بثلاثية في ذهاب "سوبر" إسبانيا

كانوتيه تألق مع فريقه إشبيلية أمام الأسد الكتالوني

كانوتيه تألق مع فريقه إشبيلية أمام الأسد الكتالوني

قاد النجم المالي فريديريك كانوتيه فريقه الإسباني إشبيلية للفوز على برشلونة 3-1، في ذهاب كأس السوبر الإسبانية المقامة في ملعب رامون سانشيز معقل إشبيلية.

  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

بقيادة نجمه المالي فريديريك كانوتيه إشبيلية يسقط برشلونة بثلاثية في ذهاب "سوبر" إسبانيا

قاد النجم المالي فريديريك كانوتيه فريقه الإسباني إشبيلية للفوز على برشلونة 3-1، في ذهاب كأس السوبر الإسبانية المقامة في ملعب رامون سانشيز معقل إشبيلية.

وشهد الشوط الأول سيطرة كتالونية في منطقة خط الوسط، وسنحت عدة فرص لنجمي هجوم برشلونة المكون من السويدي زلاتان إبراهيموفيتش وبويان كركيتش.

وتمكن إبراهيموفيتش من العودة لإحراز الأهداف من جديد مع فريقه، وأحرز أول أهداف اللقاء (ق 20)، وذلك من متابعة جيدة لعرضية ماكسويل، لينقض عليها بقدمه وتسكن الكرة في الشباك.

وبهدفه عاد اللاعب السويدي ليؤكد أحقيته في اللعب مع برشلونة، وذلك بعد محاولات من الإدارة الكتالونية لبيعه خلال موسم الانتقالات الصيفي الجاري.

وواصل برشلونة استحواذه على الكرة حتى الدقائق الأخيرة من النصف الأول والتي عادت فيها السيطرة لإشبيلية باغيا إدراك هدف التعادل.

وكاد ديرني ريناتو أن يدرك التعادل لإشبيلية (ق 36) من ضربة رأس شكلت خطورة بالغة ولكنها خرجت ركنية في النهاية.

وواصل إشبيلية إهدار الفرص وكاد جوليان اسكودي أن يسجل من ركنية زميله كوفي روماريك، لكن برشلونة خرج فائزا في الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني أهدر إبراهيموفيتش فرصة التقدم مع بدايته من هجمة مرتدة، ورد إشبيلية (ق 54) عبر ريناتو من جديد في أقرب فرصة للتعادل برأسية نموذجية تمكن الحارس الثاني في برشلونة خوسيه بينتو من التصدي لها ببراعة ليثبت وجوده في الفريق.

وشهد الشوط الثاني مشاركة نجم منتخب الأرجنتين وبرشلونة ليونيل ميسي لتعزيز الهجوم.

وأخيرا أدرك إشبيلية التعادل عبر نجمه البرازيلي لويس فابيانو (ق 61) الذي كسر التسلل من بينية لاعب الوسط الإيطالي لوكا سيجاريني، ليخترق الدفاع ويسدد بيسراه في شباك بينتو.

وواصل إشبيلية الضغط الهجومي بعد إشراك المهاجم المالي فريدريك كانوتيه من أجل إحراز هدف ثانٍ قبل خوض مباراة العودة في برشلونة.

وكاد بويان كركيتش أن يتقدم من جديد لبرشلونة (ق 70) بنفس طريقة الهدف الأول الذي أحرزه إبراهيموفيتش، بعدما انقض على عرضية أبيدال لكن الكرة طارت فوق المرمى.

وبالفعل حقق إشبيلية مبتغاه وأحرز هدف التقدم 2-1 له عبر كانوتيه (ق 74)، من تسديدة رائعة بيسراه بعدما تقدم في منطقة الجزاء وتابع جيدا عرضية ألبارو نيجريدو.

وحاول ميسي إدراك التعادل (ق 75) برأسية نموذجية من سيدو كيتا لكنها خرجت فوق المرمى.

وغلظ إشبيلية العقوبة على برشلونة بإحرازه هدفا ثالثا برأسية المالي فريدريك كانوتيه (ق 83) من عرضية دييجو بيروتي.

وسدد سيدو كيتا كرة سريعة بيسراه ولكن حارس إشبيلية تصدى لها، وأحرز ميسي هدفا (ق 89) ولكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

وبهذا تنتهي المباراة بفوز إشبيلية 3-1، وينتظر الفريقان مباراة العودة التي ستقام في 21 أغسطس/آب الجاري على ملعب كامب نو، ويتعين فيها على برشلونة الفوز بهدفين نظيفين على الأقل للتتويج بكأس السوبر.