EN
  • تاريخ النشر: 03 أبريل, 2010

رفض تغيير المدرب بسبب ضيق الوقت أهلي دبي يتمسك بالعبيدي ويتحدى القرار الأسيوي

نور الدين العبيدي

نور الدين العبيدي

رفعت إدارة أهلي دبي الإماراتي شعار التحدي، بعدما تمسك بتعيين التونسي نور الدين العبيدي كمدير فني للفريق خلال الفترة المقبلة، بالرغم من الخطاب الرسمي للاتحاد الأسيوي الذي طلب فيه اختيار مدرب آخر يحمل شهادة التدريب (A)، ليقود الأهلي في المباراتين المقبلتين بدوري الأبطال الأسيوي.

  • تاريخ النشر: 03 أبريل, 2010

رفض تغيير المدرب بسبب ضيق الوقت أهلي دبي يتمسك بالعبيدي ويتحدى القرار الأسيوي

رفعت إدارة أهلي دبي الإماراتي شعار التحدي، بعدما تمسك بتعيين التونسي نور الدين العبيدي كمدير فني للفريق خلال الفترة المقبلة، بالرغم من الخطاب الرسمي للاتحاد الأسيوي الذي طلب فيه اختيار مدرب آخر يحمل شهادة التدريب (A)، ليقود الأهلي في المباراتين المقبلتين بدوري الأبطال الأسيوي.

وبررت إدارة الأهلي رفضها لتغيير المدرب وفقا لتعليمات الاتحاد الأسيوي، بضيق الوقت الذي لا يسمح بالنظر في قائمةٍ من المدربين المرشحين وفقا للشروط المطلوبة، لذا فالنادي لن يقوم بتعيين أي مدرب آخر، وإذا كان الاتحاد القاري لا يعتبره مدربا مؤهلا، فمسئولو الأهلي مؤمنون بقدرات العبيدي مهما حدث.

وقال عبد المجيد حسين -مشرف الفريق الأول للكرة في تصريحات لجريدة البيان الإماراتية-: "ليعتبره الاتحاد الأسيوي كما يريد بحسب معاييره، ولكن بالنسبة لنا في الأهلي العبيدي هو مدربنا".

وقاد العبيدى فريق الأهلي أمام الهلال فى الجولة الماضية بدورى أبطال أسيا، بعد استقالة الهولندي هينيك تين كات المدير الفني السابق للفريق.

وستشهد الفترة المقبلة قرارا حاسما فى هذا الأمر، بعد إصرار النادي الأهلي على عدم تغيير المدرب بطلب من الاتحاد الأسيوي.

وسبق أن عيّن العبيدي في مهمته مؤقتاً بعد انتهاء عقد الإماراتي مهدي علي مع الأهلي عقب مشاركته في كأس العالم للأندية التي أقيمت في أبو ظبي في ديسمبر/كانون الأول عام 2009، الذي كان بدوره حل بديلاً للروماني ايوان اندوني المقال من منصبه.