EN
  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2009

الاتحاد يواجه باختكور الأوزبكي بجدة أم صلال في قبل نهائي دوري أبطال أسيا "والعميد" في الطريق

المربع الذهبي بانتظار الاتحاد

المربع الذهبي بانتظار الاتحاد

تأهل فريق أم صلال القطري إلى الدور قبل النهائي من مسابقة دوري أبطال أسيا أثر تعادله مع مضيفه كلوب سيول الكوري الجنوبي 1-1 يوم الأربعاء في سيول في إياب الدور ربع النهائي.

  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2009

الاتحاد يواجه باختكور الأوزبكي بجدة أم صلال في قبل نهائي دوري أبطال أسيا "والعميد" في الطريق

تأهل فريق أم صلال القطري إلى الدور قبل النهائي من مسابقة دوري أبطال أسيا أثر تعادله مع مضيفه كلوب سيول الكوري الجنوبي 1-1 يوم الأربعاء في سيول في إياب الدور ربع النهائي.

وكان أم صلال الذي فاز ذهابا 3-2 في الدوحة، البادئ بالتسجيل أثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى لمرمى الفريق الكوري رفعت منها الكرة إلى داخل المنطقة فتابعها عزيز بن عسكر في الشباك (16).

ورد المونتينيجري ديان داميانوفيتش بعد دقيقتين مستغلا خطأ ارتكبه الحارس بابا مالك الذي فشل في السيطرة على كرة من تسديدة بعيدة المدى وارتدت إلى لاعب سيول الذي تابعها مباشرة في الشباك.

وبذلك يلتقي الفريق القطري مع بوهانج الكوري في قبل النهائي الذي تغلب على بونيودكور الأوزبكي 4-1 يوم الأربعاء.

وفي مباراة ثانية، نجح ناجويا جارمبوس في حسم "الدريبي" الياباني مع مواطنه كاواساكي فرونتال والتأهل إلى الدور قبل النهائي بالفوز عليه 3-1 يوم الأربعاء.

وكان كاواساكي فاز ذهابا 2-1، إلا أن مواطنه نجح في التعويض بفضل ثلاثة أهداف سجلها يوشيميزو أوجاوا (26) ومايا يوشيدا (34) والأسترالي جوشوا كينيدي (87)، فيما كان هدف كاواساكي من نصيب الكوري الشمالي تشونج تيسي (37).

يذكر أن الفريقين اليابانيين الآخرين أوراوا رد دايموندز وجامبا اوساكا توجا باللقب في العامين الماضيين على التوالي.

وتقام مساء الأربعاء مباراة الاتحاد السعودي وباختكور الأوزبكي في ختام مباريات ربع النهائي التي يستضيفها استاد الأمير عبد الله الفيصل في جدة، وسوف يلتقي "العميد" جارمبوس في حال تأهله للمربع الذهبي.

ويقام الدور نصف النهائي ذهابا وإيابا في 21 و28 أكتوبر/تشرين الأول على التوالي، والمباراة النهائية في طوكيو في الـ7 من نوفمبر/تشرين الأول.

وسيشارك الفائز باللقب ببطولة العالم للأندية المقررة في ديسمبر/كانون الأول في أبوظبي ليكون الفريق الثاني من القارة الأسيوية إلى جانب الأهلي الإماراتي ممثل الدولة المضيفة بصفته بطلا للدوري المحلي.

وكان الاتحاد الأسيوي قد أطلق هذا العام بطولة بحلة جديدة (دوري أبطال أسيا للمحترفين) وبجوائز مالية قيمة، حيث سينال البطل 1.5 مليون دولار، مقابل 750 ألفا لصاحب المركز الثاني.