EN
  • تاريخ النشر: 25 أكتوبر, 2009

نيستا ينقذ ميلان من الخسارة أمام كييفو أماوري يعيد الانتصارات المحلية ليوفنتوس

أماوري قاد يوفنتوس للفوز بهدفه في مرمى سيينا

أماوري قاد يوفنتوس للفوز بهدفه في مرمى سيينا

منح المهاجم البرازيلي كارفاليو أماوري فريقه يوفنتوس فوزا صعبا، وأعاده إلى الانتصارات في الدوري الإيطالي بعدما تغلب على ضيفه سيينا بهدف نظيف يوم الأحد في المرحلة التاسعة من "الكالتشيو".

منح المهاجم البرازيلي كارفاليو أماوري فريقه يوفنتوس فوزا صعبا، وأعاده إلى الانتصارات في الدوري الإيطالي بعدما تغلب على ضيفه سيينا بهدف نظيف يوم الأحد في المرحلة التاسعة من "الكالتشيو".

سجل أماوري هدف المباراة في الدقيقة 72 بكرة رأسية بعد تمريره من مواطنه دييجو.

وكان يوفنتوس فشل في تذوق طعم الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة (3 تعادلات وهزيمة) وذلك بعد أن افتتح الموسم بأربعة انتصارات متتالية.

ورفع فريق "السيدة العجوز" رصيده إلى 18 نقطة في المركز الثالث بفارق 4 نقاط خلف إنتر ميلان المتصدر وحامل اللقب، ونقطتين خلف سمبدوريا الثاني.

وفي مباراة ثانية سقط فيورنتينا أمام ضيفه نابولي بهدف قاتل سجله كريستيان ماجيو في الدقيقة 88 في مباراة أضاع خلالها الفائز ركلة جزاء عبر فابيو كوالياريلا في الدقيقة 80.

فيما حقق أتلانتا فوزه الثاني هذا الموسم بعدما أسقط ضيفه القوي بارما بثلاثة أهداف للتشيلي خايمي أندريس فالديز في الدقيقة 43 (ركلة جزاء) وسيموني تريبوكي في الدقيقة 53، وفيديريكو بالوزو في الدقيقة 84، مقابل هدف لألبرتو بالوسكي في الدقيقة 78.

ومني جنوى بالمصير ذاته بعدما خسر أمام مضيفه كالياري بهدفين سجلهما جاندومينيكو ميستو في الدقيقة 20، وسيرجيو فلوكاري في الدقيقة 59، مقابل ثلاثة أهداف لدافيدي بيونديني في الدقيقة 55، والبرازيلي نيني في الدقيقة 78 (ركلة جزاءوأندريا لاتزاري في الدقيقة 87، في مباراة لعب خلالها الخاسر بعشرة لاعبين بعد طرد إميليانو موريتي في الدقيقة 78.

وكان باليرمو المستفيد الأكبر من خسارة الثلاثي فيورنتينا وبارما وجنوى، إذ صعد إلى المركز الرابع بعد فوزه على ضيفه أودينيزي بهدف سجله تشيزاري بوفو في الدقيقة 87.

وواصل روما عروضه المتواضعة ومني بهزيمته الرابعة بعدما سقط أمام ضيفه ليفورنو متذيل الترتيب بهدف لفرانشيسكو تافانو في الدقيقة 40، وذلك رغم اضطرار الزائر لخوض المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 65 بعد طرد ألفونسو دي لوسيا.

ولم تكن حال فريق العاصمة الآخر لاتسيو أفضل من جاره فخسر أمام مضيفه باري بهدفين نظيفين للبرازيلي باولو باريتو دي سوزا في الدقيقة 11، وريكاردو ميجيوريني في الدقيقة 69.

ولعب لاتسيو بعشرة لاعبين في الدقائق السبع الأخيرة بعد طرد الفرنسي عثمان دابو.

فيما ساهم أليساندرو نيستا في إنقاذ ميلان من الخسارة أمام مضيفه كييفو فيرونا، بعدما سجل هدفين في الدقيقتين 81، 90، وكان كييفو افتتح التسجيل في الدقيقة 7 بواسطة ييرو بينزي.

واصبح ميلان بتلك النتيجة سادسا بـ15 نقطة، أما كييفو ففي المرتبة الـ11 بـ11 نقطة.