EN
  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2009

بعد فوزها على أوزبكستان أستراليا تضع قدمًا في مونديال جنوب إفريقيا

نقطة واحدة تفصل أستراليا عن مونديال 2010

نقطة واحدة تفصل أستراليا عن مونديال 2010

وضع المنتخب الأسترالي أحد أقدامه في نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 في جنوب إفريقيا، بعدما قطع أكثر من 90% من المشوار بفوزه علي أوزبكستان بهدفين نظيفين في الجولة السابعة من التصفيات الأسيوية.

وضع المنتخب الأسترالي أحد أقدامه في نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010 في جنوب إفريقيا، بعدما قطع أكثر من 90% من المشوار بفوزه علي أوزبكستان بهدفين نظيفين في الجولة السابعة من التصفيات الأسيوية.

وسجل هدفي المباراة اللاعبان وشوا بليك كندي، وهاري كييل في الدقيقتين 66 و71.

ورفع المنتخب الأسترالي بهذا الفوز رصيده إلى 13 نقطة ليعتلي صدارة المجموعة الأولى بفارق نقطتين عن اليابان الغائبة عن هذه الجولة، فيما تجمد رصيد أوزبكستان عند 4 نقاط لتتقلص حظوظه في احتلال المركز الثالث.

وتحتاج أستراليا إلى نقطة واحدة خلال مبارياتها الثلاث المقبلة في التصفيات أمام قطر بالدوحة، واليابان والبحرين في ملبورن، علمًا بأن أستراليا من الممكن أن تحجز بطاقة التأهل الأولى عن المجموعة اليوم في حال انتهاء مباراة المنتخبين البحريني وضيفه القطري التي ستقام في وقت لاحق اليوم، بالتعادل.

وجاءت المباراة قوية ومثيرة من الجانبين خاصةً في الشوط الأول الذي اتسم بالسرعة، خاصةً أن كل منتخب بحث منذ البداية عن نقاط المباراة الثلاث، ولم يلجأ أيٌّ منهما للدفاع خاصةً المنتخب الأوزبكي الذي يلعب خارج أرضه.

خرج الشوط الأول سلبيًا بعد أن أضاع كل فريق العديد من الفرص السهلة، فضلاً عن تألق الحارسين في الذود عن مرماهما ومن أمامهما خطا الدفاع، الأمر الذي زاد من صعوبة مهمة المهاجمين.

واستمر الوضع على ما هو عليه في الشوط الثاني، هجومٌ متبادل من الفريقين وفرصٌ ضائعة بالجملة، في ظل رغبة المنتخبين لتحقيق الفوز والحصول على نقاط المباراة.

وفي ظل تشابك المباراة خطف المنتخب الأسترالي هدفين في خمس دقائق، جاء الأول من هجمة منظمة سريعة من الجهة اليمني لعبت عرضية قابلها كندي مهاجم كارلسروه الألماني برأسه قوية سكنت الزاوية اليسرى للحارس الأوزبكي في الدقيقة 66.

ولم تمر أكثر من دقيقة إذ حصل المنتخب الأسترالي على ركلة جزاء صحيحة، استغلها كيويل المحترف في صفوف جالطة سراي التركي ووضعها جميلة على يسار الحارس الأوزبكي في الدقيقة 71.

وفي الدقائق العشر الأخيرة من المباراة حاول المنتخب الأوزبكي تقليص الفارق، أملاً في البحث عن التعادل لكن دون جدوى في ظل تألق الحارس الأسترالي، لتنتهي المباراة بفوز ثمين لأستراليا.