EN
  • تاريخ النشر: 19 مايو, 2009

جيمس وفوستر يغيبان أزمة في حراسة مرمى إنجلترا بسبب الإصابات

 غياب جيمس أزمة في حراسة مرمى إنجلترا

غياب جيمس أزمة في حراسة مرمى إنجلترا

سيكون على الإيطالي فابيو كابيلو مدرب المنتخب الإنجليزي لكرة القدم الاعتماد على الحارس الثالث في المنتخب روبرت جرين في المباراتين المقبلتين ضد كازاخستان وأندورا، ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010؛ إذ يخضع الحارس الأساسي ديفيد جيمس لعملية في الكتف.

سيكون على الإيطالي فابيو كابيلو مدرب المنتخب الإنجليزي لكرة القدم الاعتماد على الحارس الثالث في المنتخب روبرت جرين في المباراتين المقبلتين ضد كازاخستان وأندورا، ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010؛ إذ يخضع الحارس الأساسي ديفيد جيمس لعملية في الكتف.

وكذلك فإن الحارس الثاني بن فوستر، الذي يلعب في مانشستر يونايتد، لن يتمكن من مرافقة المنتخب في رحلته إلى كازاخستان أو المشاركة في المباراة ضد أندورا، التي ستقام على ملعب ويمبلي، بعد خضوعه لعملية جراحية في إصبع قدمه ستبعده تسعة أسابيع عن الملاعب.

يعاني جيمس من مشكلة في كتفه منذ فترة طويلة، ولكنه كان يرفض إجراء العملية من قبل، لكنه قرر إجراءها يوم الأربعاء، بعد أن ضمن فريقه بورتسموث البقاء في الدرجة الممتازة في إنجلترا، كما أنه آثر المخاطرة بتسليم مركز حراسة المرمى في المنتخب لحارس آخر وعدم المشاركة في المباراتين المقررتين في 6 و10 يونيو/ حزيران، على أن يخاطر بأن لا يكون جاهزا للموسم المقبل.

ويعد قرار جيمس -38 عاما- مغامرة كبيرة؛ لأنه قد يخسر مركزه الأساس في المنتخب في حال تمكن جرين حارس مرمى وست هام من نيل إعجاب فابيو كابيلو، قبل عام على انطلاق نهائيات كأس العالم التي ستستضيفها جنوب إفريقيا.

ولكن بول هارت المدرب المؤقت لبورتسموث قال إن جيمس يدرك ذلك، وأضاف "أنه شخص قوي ذهنيا وهو يدرك ما يفعله. لقد درس أمر غيابه عن مباراتي إنجلترا قبل اتخاذه القرار".

من جهته قال جيمس إنه يعاني من الإصابة منذ 18 شهرا، "علي أن أنظر إلى الصورة بإطارها الأشمل. أريد أن أكون جاهزا لانطلاقة الموسم المقبل، وأنا واثق من أن إنجلترا ستبلي جيدا بدوني".