EN
  • تاريخ النشر: 12 أغسطس, 2011

لجنة شؤون اللاعبين تقف ضد اللاعب أزمة الزمالك وحسين ياسر ستصل لأروقة "الفيفا"

من المنتظر أن يتم تصعيد أزمة الزمالك مع لاعبه القطري حسين ياسر إلى أروقة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفابعدما رفض اللاعب العودة لناديه الأبيض وانضم لصفوف فريق ليرس البلجيكي.

من المنتظر أن يتم تصعيد أزمة الزمالك مع لاعبه القطري حسين ياسر إلى أروقة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفابعدما رفض اللاعب العودة لناديه الأبيض وانضم لصفوف فريق ليرس البلجيكي.

وأعلن ليرس، الذي يملكه رجل الأعمال المصري ماجد سامي يوم الخميس، التعاقد مع ياسر لمدة عامين، لكن الزمالك رد مؤكدًا أنه لا يعلم شيئًا عن ذلك بداعي ارتباط صانع اللعب بعقد يمتد لموسمين مقبلين.

ويستند ياسر في فسخ تعاقده مع الزمالك على عدم حصوله على مستحقاته المادية كما ينص التعاقد مع النادي المصري، لكن تحوم شكوك حول تفعيل هذا البند دون الحصول على قرار من لجنة شؤون اللاعبين بانفصال الطرفين.

ونقل موقع الزمالك على الإنترنت عن أحمد الضبع، رئيس لجنة شؤون اللاعبين قوله: "اللجنة لن تقوم بإرسال البطاقة الدولية لحسين ياسر لنادي ليرس البلجيكي إذا ثبت أن اللاعب قام بالتوقيع للنادي، لأن هذا التوقيع غير قانوني".

ومن جانبه، استبق ليرس الأحداث وأكد أنه سيحصل على البطاقة الدولية لياسر حتى لو اضطر إلى اللجوء إلى "الفيفا" لإثبات حقه في ذلك.

شارك برأيك: هل تؤيد انتقال حسين ياسر لفريق ليرس البلجيكي؟