EN
  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2009

بعد الخروج المذل من كأس القارات أبو تريكة يعد بالتأهل للمونديال رغم تفوق الجزائر

أبو تريكة واثق من التأهل للمونديال

أبو تريكة واثق من التأهل للمونديال

وعد محمد أبو تريكة -نجم المنتخب المصري- بالتأهل إلى المونديال، والعودة مرة أخرى إلى جنوب إفريقيا العام المقبل، مؤكدا على قدرة الفراعنة على الفوز بالمباريات المتبقية في التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2010 بجنوب إفريقيا.

وعد محمد أبو تريكة -نجم المنتخب المصري- بالتأهل إلى المونديال، والعودة مرة أخرى إلى جنوب إفريقيا العام المقبل، مؤكدا على قدرة الفراعنة على الفوز بالمباريات المتبقية في التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2010 بجنوب إفريقيا.

وقال أبو تريكة في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد شوبير لقناة الحياة عقب مباراة الولايات المتحدة الأمريكية التي خسر فيها المنتخب المصري بالثلاثة، وودع بطولة كأس القارات، إن الأمل بات يراود جميع اللاعبين في العودة من جديد لجنوب إفريقيا العام المقبل، وبات الأمل الوحيد في الفوز بالمباريات الأربع المتبقية في التصفيات، وتحقيق الحلم.

وكان أبو تريكة أكد أنه سيعتزل اللعب الدولي إن لم يحصل على حقوقه كاملة في الاتهامات التي نسبت إلى لاعبي المنتخب المصري في جنوب إفريقيا باصطحاب فتيات ليل إلى غرفهم احتفالا بالفوز على إيطاليا، وهو الأمر الذي نفاه اللاعب بشدة، مؤكدا على أنه يشهد لجميع لاعبي الفريق بالالتزام والسلوك الطيب.

ونشر الإعلامي عمرو أديب صورا لفتيات ليل قيل إنهن بتن في أحضان 5 من لاعبي المنتخب المصري عقب الفوز على إيطاليا، وسرقن أموالهم بعد ذلك، الأمر الذي دفع اللاعبين لعدم الإعلان عن السرقة إلا في وقت متأخر.

وطلب شوبير من تريكة عدم التمسك بقراره، والفوز على رواندا لتكون البداية نحو تحقيق الحلم، والوصول إلى المونديال بالفوز في المباريات الثلاثة الأخرى، الأمر الذي جعل تريكة في النهاية يؤكد على قدرة المنتخب المصري على تخطي رواندا ذهابا وإيابا، والفوز على زامبيا أيضا، وأخيرا الجزائر في القاهرة رغم تفوق المنتخب الجزائري واعتلائه قمة المجموعة.

ويحتل المنتخب الجزائري قمة المجموعة الثالثة التي تضم إلى جانبه كلا من زامبيا ومصر ورواندا برصيد 7 أهداف، بينما يأتي منتخب زامبيا في المركز الثاني برصيد 4 نقاط، ثم رواندا ثالثا برصيد نقطة واحدة، وأخيرا المنتخب المصري بنفس الرصيد.

من جهة ثانية توعد المنتخب الرواندي نظيره المصري بالفوز عليه في القاهرة خلال مباراة الفريقين معا يوم 5 يوليو المقبل في المباراة المؤجلة بينهما في المرحلة الثالثة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2010 بجنوب إفريقيا.

وقال رئيس الاتحاد الرواندي لكرة القدم جين بوسكو كازورا "يجب أن نفتخر ونحن نواجه المنتخب المصري بطل إفريقيا، ولكنهم لن يلعبوا بنفس الطريقة التي فازوا بها على إيطاليا".

أضاف "الفوز على الفراعنة في القاهرة يحطم آمالهم تماما في الوصول للمونديال، وربما يبعدهم عن التأهل إلى بطولة الأمم الإفريقية في أنجولا عام 2010 للدفاع عن لقبهم الذي فازوا به في غانا 2008".

ويبحث المنتخب الرواندي عن مباراة ودية يخوضها استعدادا لمواجهة مصر بعد انسحاب الكونغو من المباراة الودية التي كان من المقرر إقامتها يوم 30 يونيو الجاري.

ويقترب الاتحاد الرواندي من الاتفاق مع غانا أو السودان لخوض تلك المباراة خلال الأسبوع المقبل، وقبل التوجه للقاهرة لخوض مباراة مصر.