EN
  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2011

تمنى المساهمة في تأهيل الجزائر إلى الأولمبياد آيت جودي: لا فرق بين إقامة دورة لندن في مصر أو المغرب

عز الدين آيت جودي

عز الدين آيت جودي يحلم بالأولمبياد

عز الدين آيت جودي، مدرب المنتخب الأولمبي الجزائري لا يرى فرقا بين استضافة مصر للدورة المؤهلة لأوليمبياد لندن 2012 أو إقامتها في المغرب

أكد عز الدين آيت جودي، مدرب المنتخب الأولمبي الجزائري، أنه لا يوجد أي فرق بالنسبة له ما بين إجراء الدورة النهائية المؤهلة إلى الألعاب الأولمبية 2012 في مصر أو المغرب أو أي بلد آخر.

وقال آيت جودي لصحيفة "الشروق" الجزائرية يوم الأحد "إنه ليس لديه أي تفضيل بخصوص مكان إجراء هذه الدورة. المهم بالنسبة لي هو التحضير جيدًا بغض النظر عن مكان إجرائها".

وكانت مصر قد اعتذرت عن استضافة الدورة المؤهلة إلى دورة لندن 2012 بسبب تزامنها مع موعد الانتخابات البرلمانية المقررة في البلاد الشهر المقبل، وقرر الاتحاد الإفريقي "كاف" نقل الدورة إلى المغرب.

وأضاف المدرب الوطني الجزائري قائلاً "الهدف من المشاركة في هذه الدورة هو التأهل إلى الألعاب الأولمبية 2012، ولذا فالتركيز منصب على كيفية إعداد الفريق".

من جهة أخرى، لم يبد آيت جودي أية مشكلة أو حرج في مواجهة المنتخب المغربي وديًا ثم مواجهته مرة أخرى رسميًا في الدورة النهائية في الشهر ذاته؛ حيث اعتبر دورة المغرب الودية بمثل اختبار جيد لكلا المنتخبين.

وتضم مجموعة الجزائر منتخبات المغرب ونيجيريا والسنغال، فيما تضم المجموعة الأخرى منتخبات مصر وجنوب إفريقيا والجابون وكوت ديفوار.