EN
  • تاريخ النشر: 19 مايو, 2012

عباس وقف أمام عنترية مجلس الإدارة mbc.net يكشف أسباب تخبط الزمالك حول استقالة "المعلم"

حسن شحاتة

شحاتة أنهى مشواره مع الزمالك بالاستقالة

قرر مجلس إدارة الزمالك المصري تجميد قبول استقالة المدير الفني للفريق حسن شحاتة، رغم أن قرار قبول الاستقال تم الإعلان عنه عقب نهاية الاجتماع الذي أقيم في مقر النادي عصر يوم السبت، لكن حدث التراجع عقب اتصال هاتفي من رئيس النادي ممدوح عباس - المتواجد في أسبانيا- طالب فيه نائبه صبري سراج بتجميد القرار لحين عودة إلى القاهرة والجلوس شخصيا مع "المعلم".

  • تاريخ النشر: 19 مايو, 2012

عباس وقف أمام عنترية مجلس الإدارة mbc.net يكشف أسباب تخبط الزمالك حول استقالة "المعلم"

(القاهرة - mbc.net) قرر مجلس إدارة الزمالك المصري تجميد قبول استقالة المدير الفني للفريق حسن شحاتة، رغم أن قرار قبول الاستقال تم الإعلان عنه عقب نهاية الاجتماع الذي أقيم في مقر النادي عصر يوم السبت، لكن حدث التراجع عقب اتصال هاتفي من رئيس النادي ممدوح عباس - المتواجد في أسبانيا- طالب فيه نائبه صبري سراج بتجميد القرار لحين عودة إلى القاهرة والجلوس شخصيا مع "المعلم".

علم موقع "mbc.net" أن عباس عارض بشدة قرار قبول الاستقالة، وقام بالاتصال شخصيا بفتحي سند -رئيس المنظومة الإعلامية- وطلب منه عدم نشر خبر قبول الاستقالة على الموقع الرسمي لأن القرار سوف يتم تجميد، كما اتصل بنائبه صبري سراج وأبلغه اعتراضه على قرار المجلس لأن الاجتماع أقيم في ظل غيابه وأيضا الأعضا حازم إمام وهاني العتال ووكسان حلمي، لذا كان القرار عنتريا بالنسبة له ولابد من دراسته بهدوء.

كان مجلس إدارة نادي الزمالك قد رفض اعتبار قرار قبول استقالة المدير الفني حسن شحاتة بالغريب، بل أصر أعضاؤه على اتهام "المعلم" بالرغبة في الظهور ضحية عندما تقدم بشكل مفاجئ باستقالته مع بدء اجتماع المجلس عصر يوم السبت مع إغلاق جميع هواتفه، وتجاهل جميع رسائل مسؤولي "القلعة البيضاء" الذين طالبوه بالقدوم إلى النادي لإقناعه بالعدول عن القرار، وإقناعه بأنه لا توجد نية لإفلات اللاعب محمود عبد الرازق "شيكابالا" من العقاب، بعدما أساء إلى مدربه أثناء خروجه من مباراة المغرب الفاسي في إياب دور الـ16 لدوري أبطال إفريقيا.

قال أحد أعضاء مجلس الإدارة للزمالك -طلب عدم ذكر اسمه- بعد سؤاله حول أسباب قبول الاستقالة بتلك السهولة: "لا تتهموا المجلس بأنه اتخذ قرارا عجيبا ولا تتهمونا بأننا ضحينا بشحاتة صاحب التاريخ والمكانة الكبيرة من أجل شيكابالا، فهذا الأمر غير صحيح بالمرة، لأن الحقيقة أن المعلم أقدم على تصرف وضع الإدارة في مأزق عندما أعلن عن استقالته قبل أن يتناقش معنا".

وأضاف "علمنا بقرار الاستقالة مع بدء الاجتماع، ووقتها شعرنا أن أي عقوبة سيتم اتخاذها ضد شيكابالا سيتم تفسيرها بأنها خوفا من رحيل شحاتة، مع أن الواقع يقول إننا اجتمعنا في الأساس لإعلان كيفية معاقبة شيكابالا بطريقة قانونية، كما أن المعلم قدم تقريره عن الواقعة يوم الجمعة والاجتماع موعده السبت، لذا ليس صحيحا أن هناك تباطؤ في القرار أو مماطلة في معاقبة اللاعب".

وأوضح أن مجلس الإدارة حاول مرارا الاتصال بشحاتة عن طريقة ابنه -كريم- أو المدير الإداري حمادة أنور أو المدرب العام إسماعيل يوسف، لكن المعلم لم يتجاوب مع تلك الاتصالات وتجاهلها تماما، وفي الوقت نفسه ظهر ابنه كريم في قناة فضائية لاتهام الإدارة بالتقصير في حق شحاتة ومجاملة شيكابالا، لذا كان القرار النهائي بالموافقة على الاستقالة، فهذا القرار اتخذه شحاتة وهو من ترك النادي ولم يجبره أحد على الرحيل في هذا التوقيت.

وأكد أن إدارة الزمالك لا تقبل وجود عدم التزام داخل صفوف الفريق، وكانت العقوبة مؤكدة على شيكابالا بتأييد جميع أعضاء المجلس، لأنه لا بد من احترام المدير الفني للزمالك، وخاصة إذا كان في مكانة واسم شحاتة، لكن للأسف المعلم هو من عقد الأمور وأجبر الإدارة على قبول الاستقالة.