EN
  • تاريخ النشر: 19 مايو, 2011

بجانب يوسف أحمد والعربي "الفيفا" مغرم بتعرابت والمطوع وجابو.. ويصفهم بنجوم المستقبل

تعرابت والمطوع وجابو .. نجوم "الفيفا"

تعرابت والمطوع وجابو .. نجوم "الفيفا"

اهتم موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بعددٍ من النجوم العرب الذين لمعوا في الفترة الأخيرة ، ودائما ما تكون مصر والسعودية هما مولد النجوم، ولكن شهدت الفترة الأخيرة ظهور مجموعة جديدة من اللاعبين النجوم الذين أصبحوا مثار اهتمام موقع الاتحاد الدولي للعبة.

اهتم موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بعددٍ من النجوم العرب الذين لمعوا في الفترة الأخيرة ، ودائما ما تكون مصر والسعودية هما مولد النجوم، ولكن شهدت الفترة الأخيرة ظهور مجموعة جديدة من اللاعبين النجوم الذين أصبحوا مثار اهتمام موقع الاتحاد الدولي للعبة.

وبرز من النجوم العرب على موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" كل من المغربي عادل تعرابت والكويتي بدر المطوع والجزائري عبد المؤمن جابو والقطري يوسف أحمد والمغربي يوسف العربي.

وتصدر تعرابت قائمة اللاعبين الذين أثاروا اهتمام موقع "الفيفاحيث بدأ حياته الكروية في فرنسا مع فريق لنس، ثم انتقل بعد ذلك إلى إنجلترا في صفقةٍ مع نادي توتنهام، إلا أنه لم ينجح في حجز مكان له مع الفريق الأول، ولذلك أعاره الفريق لنادي الدرجة الثانية كوينز بارك رانجرز، ولكن سرعان ما تحولت الإعارة إلى صفقة انتقالٍ نهائية لمدة ثلاث سنوات في صيف 2010، وبنهاية شهر فبراير 2011 كان تعرابت قد أحز 15 هدفا في دوري الدرجة الثانية، ونال شارة قائد الفريق، وجاء تتويج مجهوده يوم 30 إبريل حين أحرز هدفا في مباراة فريقه ضد واتفورد لتنتهي المباراة بنتيجة 2-0 ويتوج كرينز بارك رانجرز بطلًا للدرجة الثانية، وبذلك صعد لدوري الدرجة الأولى.

أما الكويتي بدر المطوع فلمع اسمه من خلال انتقاله لنادي النصر السعودي، وإثبات جدارته معه، وكذلك مع منتخب بلاده في بطولتي كأس الخليج وكأس الأمم الأسيوية، وأثبت المهاجم ذو السادسة والعشرين من العمر جدارته حيث شارك في تألق فريقه بدوري أبطال أسيا وتأهله لدور الـ 16 بعد غياب طويل عن الساحة القارية، ويحتل المطوع المركز الثالث على قائمة هدافي المسابقة بعدما أحرز أربعة أهداف.

وجاء اختيار الجزائري جابو ضمن القائمة بسبب المهارات الفنية العالية التي يتمتع بها اللاعب، حتى أنه لُقِّب باسم "ميسي الجزائر" ونجح في جذب الأنظار إليه من خلال تألقه في بطولة كأس الأمم الإفريقية للمحليين، الأمر الذي دفع عبد الحق بن شيخة المدير الفني للمنتخب الأول لاستدعائه في لقاء المغرب بالجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة إلى أمم إفريقيا 2012، وبات جابو بعد تألقه مع وفاق سطيف على أعتاب الاحتراف في الدوري الأوروبي.

ولمع اسم القطري يوسف أحمد الذي يلعب ضمن صفوف السد القطري بعد المستوى المتميز الذي قدمه اللاعب مع العنابي خلال فعاليات كأس الأمم الأسيوية، وقيادته للفريق في التأهل إلى دور الـ 16 من البطولة.

نأتي لآخر الأسماء التي اهتم بها موقع "الفيفا" وهو المغربي يوسف العربي حيث احتل المركز الثالث على قائمة هدافي الدوري الفرنسي بتسجيله 17 هدفا، وقد كان لهذا التألق أثره على المستوى الدولي؛ حيث استُدعي العربي ليشارك مع المنتخب المغربي لأول مرة هذا الموسم أمام منتخب إفريقيا الوسطى في شهر سبتمبر/أيلول الماضي ليحل محل منير الحمداوي في الدقيقة 65.