EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

قلل من تهديدات القاعدة وزير الرياضة اليمني: خليجي 20 محصن ضد الإرهابيين

منتخب اليمن جاهز لاستضافة خليجي 20

منتخب اليمن جاهز لاستضافة خليجي 20

أكد وزير الشباب والرياضة اليمني حمود عباد حرصَ الحكومة اليمنية على أمن بطولة الخليج العشرين التي تستضيفها البلاد، والتصدي لكل المحاولات التي تحاول زعزعة البطولة، نافيا ما تردد من مخاوف بشأن وجود تهديدات من تنظيم القاعدة.

  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

قلل من تهديدات القاعدة وزير الرياضة اليمني: خليجي 20 محصن ضد الإرهابيين

أكد وزير الشباب والرياضة اليمني حمود عباد حرصَ الحكومة اليمنية على أمن بطولة الخليج العشرين التي تستضيفها البلاد، والتصدي لكل المحاولات التي تحاول زعزعة البطولة، نافيا ما تردد من مخاوف بشأن وجود تهديدات من تنظيم القاعدة.

وقال عباد -في حوار خاص لصحيفة "عكاظ" السعودية اليوم الأربعاء 14 أبريل/نيسان-: إن اليمن استضاف العديد من البطولات؛ سواء في كرة القدم، أو في الألعاب الأخرى، وبأعداد كبيرة، وكانت قادرة على تنظيم واستضافة تلك البطولات، ومنها كرة السلة، وكذلك تنس الطاولة، ولعبة الجودو، بالإضافة إلى الكونجو فو، واستضافة تمهيدي كرة القدم للناشئين في صنعاء، وكذلك الدورات المدرسية للوطن العربي، وقد نجحت فيها نجاحا منقطع النظير، معبرا عن اعتزاز اليمن باستضافة خليجي 20.

وأوضح أنهم يعدون لتقديم اليمن بصورة مشرقة قائلا: "نحن على استعداد لتقديم اليمن بالصورة المشرقة التي تليق بحضارته وشعبه وكرمه، وبقدرته على تنظيم مثل هذه الفعاليات، ولا يمكن أن نغامر بسمعتنا ولا بكفاءتنا، ونحن لا نستطيع أن نؤدي دورنا في خدمة جمهورنا".

وحول ما أشيع عن نقل خليجي 20 إلى البحرين، قال عباد: "نحن يهمنا أن نعمل، ولا يهمنا ما يقول الآخرون، وهي في الحقيقة ليست أكثر من زوبعة إعلامية. لقد التقيت أثناء مؤتمر وزراء الشباب والرياضة العرب في بيروت بعدد من وزراء الشباب والمسؤولين عن هيئة الشباب والرياضة في دول الخليج، وأبدى جميعهم تفاعلا كبيرا، وأكدوا موقفهم الحازم في قيام هذه الفعالية في الجمهورية اليمنية".

وفيما يتعلق بالجانب الأمني للبطولة؛ أكد الوزير اليمني أن "القضية الأمنية الحقيقية مسألة تعنينا نحن اليمنيين بدرجة أساسية. نحن حريصون على أمن هذه الفعالية وأمن مرتاديها وأمن المنتخبات، ولا يوجد ما يقلق على الإطلاق".

وأضاف: "هناك استعدادات كبيرة لن تسمح من خلالها ولا فيها ما يعكر صفو أبنائنا ومشاركينا من دول الخليجلافتا إلى أن اللجان التي جاءت إلى أبين وإلى عدن وقفت على مدى تلك الاستعدادات، سواء من الناحية الأمنية أو الإنشائية أو التنظيمية.

وأوضح عباد "أن القاعدة وجدت في عدة بلدان، ووجودها في بلادنا تم ملاحقته، ووجهت لها ضربة قاصمة وقوية، وحققت أجهزة الأمن نجاحات استثنائية في القضاء على الكثير من قياداتها وأوكارها، لدرجة أنها أصابتهم بالكثير من التبلد".

وأشار إلى أن معركة اليمن مع الإرهاب حقيقية قائلا: "معركتنا حقيقية مع الإرهاب، والإجراءات التي تتخذها الحكومة اليمنية لن تتيح لتلك العناصر الإرهابية بأي شكل من الأشكال أن يعملوا على اختراق فعاليات خليجي 20 أو غيرها من الفعاليات المختلفة".

وطمأن الوزير اليمني اللاعبين والمسؤولين الخليجيين، قائلا: "أجهزة الأمن على مستوى عالٍ من اليقظة، والمنظومة الأمنية التي تم إعدادها لإنجاح خليجي 20 تتسم بدرجة عالية من الدقة والمسؤولية العالية والانضباط، ولن يشعر أحد بوجود أمن مع وجود قوي وثابت في نفس الوقت".

وجدد عباد تأكيداته بأن اليمن لا يمكن أن يغامر مغامرة فاشلة؛ حيث إن الرئيس اليمني قد وجه الحكومة والأجهزة المعنية لإنجاح هذه الفعالية، لافتا إلى أن الحكومة برئاسة رئيس الوزراء على محمد مجور قد اتخذت كافة الإجراءات اللازمة لإنجاح فعالية خليجي 20 النجاح الكامل.