EN
  • تاريخ النشر: 20 فبراير, 2011

ميسي: الهزيمة من أرسنال لن تصيبنا بالذعر

ميسي يعد بعبور أرسنال في العودة

ميسي يعد بعبور أرسنال في العودة

أكد الأرجنتيني ليونيل ميسي -النجم المطلق لبرشلونة الإسباني- أنه تألم للهزيمة التي مني بها الفريق على ملعب أرسنال الإنجليزي 1-2، في ذهاب دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، على الرغم من ثقته بقدرة فريقه على قلب الأوضاع إيابا.

أكد الأرجنتيني ليونيل ميسي -النجم المطلق لبرشلونة الإسباني- أنه تألم للهزيمة التي مني بها الفريق على ملعب أرسنال الإنجليزي 1-2، في ذهاب دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، على الرغم من ثقته بقدرة فريقه على قلب الأوضاع إيابا.

قال ميسي -في مقابلة نشرتها اليوم صحيفة "سبورت"- "لقد تألمنا على وجه الخصوص للطريقة التي سارت بها المباراة، للهزيمة؛ لأننا لم نكن نستحق الخسارة بالنظر إلى الأداء الذي قدمناه خلال اللقاء".

وأضاف فيما يتعلق بمباراة الإياب "لو لعبنا كما فعلنا في الشوط الأول، فستكون لدينا فرصا كبيرة لحسم التأهل".

ولم يتمكن برشلونة في الأسبوع الماضي من تحقيق الفوز في أي من المباراتين اللتين خاضهما للمرة الأولى هذا الموسم، ما دفع قطاعا من الصحافة للتلميح ببوادر أزمة يواجهها حامل لقب الدوري الإسباني.

ورد اللاعب على ذلك -في مقابلة اليوم- "أعرف أنهم ينتظرون ذلك، يريدوننا أن نبدأ في تلقي الهزائم، وأن نصاب بالذعر، لكننا لن نسقط في الفخ، نعرف قوتنا ونثبتها منذ أعوام".

وعلى مدار الموسم، دعم الأرجنتيني مكانته كصاحب الدور الرئيسي في الأداء الهجومي لفريقه؛ حيث أحرز 40 هدفا في المباريات الرسمية، وصنع 20 أخرى دون أن يتخطى العام الكروي نصفه إلا بقليل.

وحمل تألقه بعض مدربي الفرق الأخرى مثل كيكي فلوريس -المدير الفني لفالنسية- إلى وصفه بأنه "دي ستيفانو القرن الحادي والعشرين".

وقال ميسي 23 عاما "فقط يمكنني أن أشكر الأشخاص الذين يفهمون كثيرا في كرة القدم ويقولون تلك الأشياء عني، مقارنتي بدي ستيفانو، الذي قدم كثيرا لكرة القدم ويتمتع بمكانة كبرى في عالمها، يمثل بالنسبة لي كثيرا".

وبينما يحاول برشلونة الحفاظ على استمراره وتألقه في بطولات الدوري وكأس الملك ودوري الأبطال، ينبغي على ميسي أن يستقطع جانبا من وقته أيضا لارتباطاته مع المنتخب الأرجنتيني.

وينتظر أن يكون ميسي هو النجم الأول لمنتخب التانجو خلال بطولة أمم أمريكا الجنوبية "كوبا أمريكا" المقبلة، التي تستضيفها الأرجنتين في يوليو/تموز من هذا العام.

ويخوض فريق المدرب سيرخيو باتيستا مباراتين وديتين في مارس/آذار أمام كل من الولايات المتحدة وكوستاريكا، وهو ما قد يتسبب في مشكلات لميسي فيما يتعلق بالمشاركة في مباريات مصيرية، مثل لقاء فياريال في الدوري، ودور الثمانية في دوري الأبطال في حالة تجاوز الفريق لعقبة أرسنال.

وعن مديره الفني جوسيب جوارديولا قال إنه يتمتع بـ"كيمياء خاصة" مع لاعبيه، وإنه لم تعد "تدهشه" إشادة المدرب بطريقة لعبه مضيفا "الحقيقة أن الأمور التي يقولها جوارديولا عني لم تعد تدهشني، فكلما تكلم يكون ذلك للإشادة بي".