EN
  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

رفض المشاركة الرمزية في المونديال مطمور: التأهل للدور الثاني هدف واقعي للخضر

مطمور يؤكد قدرة الخضر على تحقيق المفاجأة

مطمور يؤكد قدرة الخضر على تحقيق المفاجأة

أعرب اللاعب الجزائري الدولي كريم مطمور عن تفاؤله بإمكانية إحداث المفاجأة، والتأهل إلى الدور الثاني في بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010م المقررة في جنوب إفريقيا، وذلك بفضل تماسك "الخضر" كمجموعة وحنكة وخبرة المدير الفني رابح سعدان.

  • تاريخ النشر: 14 أبريل, 2010

رفض المشاركة الرمزية في المونديال مطمور: التأهل للدور الثاني هدف واقعي للخضر

أعرب اللاعب الجزائري الدولي كريم مطمور عن تفاؤله بإمكانية إحداث المفاجأة، والتأهل إلى الدور الثاني في بطولة كأس العالم لكرة القدم 2010م المقررة في جنوب إفريقيا، وذلك بفضل تماسك "الخضر" كمجموعة وحنكة وخبرة المدير الفني رابح سعدان.

وقال مطمور في حوار مع الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"-: "إن التشكيلة الحالية للخضر قادرة على تحقيق ما حققته تشكيلة 1982م في مونديال إسبانيا 1986م، حين فازت على منتخبي ألمانيا والشيليوذلك حسب ما ذكرت جريدة "الخبر" الجزائرية اليوم الأربعاء 14 إبريل/نيسان.

وأضاف "لن نذهب إلى جنوب إفريقيا من أجل المشاركة الرمزية، وإلا كان من الأفضل البقاء في المنزل. نحن نريد الفوز بأكبر عدد من المباريات، وسنعمل من أجل ذلك. منتخب الخضر شاب؛ لكننا واثقون جدا من إمكاناتنا، حتى ولو أن التشكيلة لا تضم في صفوفها نجوما. لكن النقطة السوداء تكمن في نقص التجارب".

وأوضح مطمور أنه على رغم صعوبة مجموعتهم التي تضم منتخبات إنجلترا وأمريكا وسلوفينيا، إلا أن الخضر يسعون دائما للفوز في جميع مبارياتهم، مضيفا "أدخل دائما إلى الملعب بإرادة تحقيق الفوز، والوصول إلى الدور ثمن النهائي يعد هدفا واقعيا، وسيكون إنجازا أمثل في حال تحقيق ذلك. لكن يتوجب علينا اجتياز هذه المراحل بخطوات ثابتة".

وعلى رغم تفاؤل مطمور الزائد عن الحد إلا أنه لم يتردد في اعتبار المنتخب الإنجليزي المرشح الأكبر لنيل صدارة المجموعة الثالثة؛ نظرا لتعداده الثري بالنجوم، مضيفا "إذا كان منتخب سلوفينيا قد اقتطع تأشيرة التأهل إلى المونديال فذلك يدل على أنه يضم لاعبين في المستوى، وبعضهم ينشطون في البطولة الألمانية وأعرفهم جيدا. لكن يمكننا تجاوز عقبتهم".

وفي المقابل، أشار مهاجم "الخضر" إلى أنه يتوجب الحذر من منتخب الولايات المتحدة الأمريكية؛ الذي وصل إلى المحطة النهائية العام الماضي في كأس القارات، بفضل إمكاناته الفردية والجماعية.

وأوضح مطمور أنه غالبا ما يتحدث مع زميله في فريق بوريسيا منشنجلادباخ، الأمريكي برادلي، من باب سعي كل واحد للحصول على معلومات المنافس من الآخر، "لكن أظن أن الجزائر لديها معلومات أكثر عن هذا المنافس وليس العكس، وبالتالي سيلعب هذا العامل لصالحنا".