EN
  • تاريخ النشر: 09 نوفمبر, 2011

مشاركة هزازي مع الأخضر قانونية بقرار الاتحاد الأسيوي

نايف هزازي

هزازي يقود الأخضر السعودي

أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أحقية نايف هزازي في المشاركة مع منتخب بلاده في لقائه القادم بالتصفيات المؤهلة إلى كأس العالم بالبرازيل 2014.

(الرياض - mbc.net) سادت حالة من الاطمئنان على الجهاز الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم بقيادة الهولندي فرانك ريكارد بعد إعلان الاتحاد الأسيوي للعبة أحقية اللاعب نايف هزازي في المشاركة أمام تايلاند في الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم بالبرازيل 2014.

 

وذكرت صحيفة "الاقتصادية" السعودية أن إدارة الأخضر تنتظر إشعارا رسميا بذلك، كون هزازي موقوفا من لجنة الانضباط في الاتحاد القاري حتى إشعار آخر، خوفا من افتعال أي أزمة حسب تأكيدات خالد المعجل مدير المنتخب.

 

وبعثت إدارة المنتخبات عن طريق الاتحاد السعودي إلى "الأسيوي" استفسارا عن وضع هزازي الذي تلقى بطاقة حمراء خلال لقاء فريقه الاتحاد أمام مضيفه شونبوك موتورز الكوري الجنوبي في إياب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أسيا 2011، خوفا من أن تؤثر هذه البطاقة في مسيرة الأخضر في مباريات المجموعة الأسيوية الرابعة للتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014 في البرازيل، وطرد هزازي في لقاء الاتحاد لضربه لاعبا من دون كرة، وتنص اللائحة الأسيوية اعتبار اللاعب موقوفا مع ناديه والمنتخب.

 

وسيكون بمقدور هزازي المشاركة مع المنتخب أمام تايلاند الجمعة، بعد أن شهدت التدريبات الماضية للمنتخب السعودي تركيز المدرب الهولندي فرانك ريكارد على الأداء الهجومي بتواجد مهاجمين؛ هما الهزازي والقحطاني.

 

من جانبه، أكد نايف هزازي في تصريح لصحيفة "عكاظ " السعودية  أنه طوى صفحة (البطاقة الحمراءمظهرا ارتياحه لهذا القرار الذي مثّل له هاجسا، خشي أن يحرمه شرف تمثيل منتخب بلاده في هذه المرحلة الحاسمة من تاريخ التصفيات المؤهلة لكأس العالم المقبلة.