EN
  • تاريخ النشر: 12 أبريل, 2010

من طرائف الساحرة المستديرة مدرب الكويت يضم سعيود للأزرق ويفاجأ بأنه جزائري

سعيود ضحية الجزائر والكويت

سعيود ضحية الجزائر والكويت

شهدت الملاعب الكويتية مفاجأة غريبة من نوعها عندما قام الصربي جوران توفاريتش المدير الفني للأزرق بضم الجزائري أمير سعيود ضمن صفوف المنتخب الكويتي بعد إعلانه قائمة الأسماء التي ستخوض معسكر الإعداد، في إطار الاستعدادات لمنافسات كأس الخليج ونهائيات كأس أمم أسيا 2011.

  • تاريخ النشر: 12 أبريل, 2010

من طرائف الساحرة المستديرة مدرب الكويت يضم سعيود للأزرق ويفاجأ بأنه جزائري

شهدت الملاعب الكويتية مفاجأة غريبة من نوعها عندما قام الصربي جوران توفاريتش المدير الفني للأزرق بضم الجزائري أمير سعيود ضمن صفوف المنتخب الكويتي بعد إعلانه قائمة الأسماء التي ستخوض معسكر الإعداد، في إطار الاستعدادات لمنافسات كأس الخليج ونهائيات كأس أمم أسيا 2011.

وجاء ضم المدرب الصربي للنجم الجزائري سعيود بعد حرصه على متابعة اللاعب خلال مبارياته مع ناديه العربي الكويتي وأشاد بمستواه الملحوظ وتحديدا فيما يتعلق بأدواره الدفاعية والهجومية التي يقوم بها على أكمل وجه، لذا قرر الاستفادة من إمكانياته الفنية والبدنية بضمه لصفوف المنتخب الكويتي.

وذكر الموقع الرسمي للنادي العربي أن قرار توفاريتش لضم سعيود جاء بناء على اعتقاد منه بأنه لاعب كويتي ولكن بعد إرساله لقائمة الأسماء المختارة للاتحاد الكويتي لكرة القدم تعرض المدير الفني لصدمة بعد اكتشافه بأن سعيود ليس كويتيا، وإنما يحمل الجنسية الجزائرية.

وعلى الفور قام المدير الفني للأزرق بشطب اسم سعيود من سجلات اللاعبين الجدد الذين تقرر ضمهم لصفوف الأزرق الكويتي خلال معسكره التحضيري.

ويعود السبب الرئيسي وراء سقوط جوران توفاريتش في هذا الفخ إلى عدم درايته الكاملة بالمحترفين الذين انضموا خلال فترة الانتقالات الشتوية لأنديتهم بسبب الإجازات المتكررة التي قضاها في بلجراد بسبب مرض والدته.

يذكر أن الجزائري سعيود انضم لصفوف العربي الكويتي قادما من النادي الأهلي المصري على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر فقط، على أن يعود بعدها للقلعة الحمراء من جديد، وتألق سعيود بشكل كبير مع العربي منذ انضمامه إلى صفوفه وسجل معه هدفين، بالإضافة لصناعته أربعة أهداف أخرى.