EN
  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2011

مدرب السد: لا نخشى شونبوك.. واللقب هدفنا

الاوروجوياني خورخي فوساتي

مدرب السد يتحدى شونبوك

الأوروجواني خورخي فوساتي مدرب السد القطري يؤكد أنه لا يخشى مواجهة شونبوك الكوري الجنوبي غدا السبت، في المباراة النهائية لدوري أبطال أسيا في كرة القدم.

  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2011

مدرب السد: لا نخشى شونبوك.. واللقب هدفنا

أكد الأوروجواني خورخي فوساتي مدرب السد القطري أنه لا يخشى مواجهة شونبوك الكوري الجنوبي غدا السبت، في المباراة النهائية لدوري أبطال أسيا في كرة القدم.

وقال فوساتي "لا أخشى مواجهة شونبوك موتورز في كوريا الجنوبية.. وفي أي مكان من العالم".

وأضاف "أملك خبرة كبيرة للتعامل مع شونبوك، حيث واجهته عندما كنت مدربا للشباب السعودي، وسأنقل هذه الخبرة إلى لاعبي السد حتى تساعدهم في العودة باللقب القاريواعتبر أن "السد في غاية الشوق للقب الذي أحرزه للمرة الأولى منذ 22 عاما، وهو مصمم على استعادته".

وكان فوساتي يتطلع لتحقيق المجد القاري مع الشباب العام الماضي، ولكن الفريق ودّع البطولة من نصف النهائي بعد أن سقط أمام سيونجنام ايلهوا الكوري الجنوبي بفارق الأهداف المسجلة خارج ملعبه، إذ فاز ذهابا 4-3 في الرياض، وخسر صفر-1 إيابا في سيونجنام.

وتوّج سيونجنام بعد ذلك بلقب البطولة بفوزه على ذوب آهان الإيراني 3-1 في النهائي.

وسبق لفوساتي أن أشرف على تدريب السد عامي 2006 و2007، وخرج الفريق في المرتين من الدور الأول للمسابقة الأسيوية، لكنه قاده في النسخة الحالية إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه.

من جهته، يطمح تشوي كانج-هي بقيادة شونبوك إلى الفوز باللقب للمرة الثانية تحت إشرافه بعد 2006.

بدأ المدافع الدولي السابق مسيرته في عالم التدريب كمساعد للمدرب في نادي سوون بلووينجز ومنتخب كوريا الجنوبية، قبل أن يتولى قيادة الجهاز الفني لشونبوك في 2005.

حصل الفريق على المركز الحادي عشر في أول موسمين مع تشوي، ثم نجح في الفوز بلقب كأس الاتحاد الكوري الجنوبي في 2005، وفي العام التالي حصد لقب دوري أبطال أسيا على حساب الكرامة السوري.

واصل تشونبوك التقدم تحت قيادة تشوي، فتأهل إلى الأدوار النهائية للدوري المحلي عام 2008، قبل أن يتوج باللقب في 2009 للمرة الأولى في تاريخه، ويبحث الآن عن لقبه الرابع مع الفريق.