EN
  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2011

مدرب الخضر مرتاح لمعاقبة إيتو

البوسني وحيد خليلودزيتش

مدرب الخضر حزين لإلغاء لقاء الكاميرون

البوسني وحيد خليلودزيتش المدير الفني للمنتخب الجزائري، يبدي ارتياحه للعقوبة التي فرضها الاتحاد الكاميروني لكرة القدم على المهاجم صامويل إيتو بحرمانه من اللعب مع منتخب بلاده 15 مباراة كاملة، بعد تحريضه زملاءه على عدم لعب مباراة الجزائر الودية.

  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2011

مدرب الخضر مرتاح لمعاقبة إيتو

أبدى البوسني وحيد خليلودزيتش المدير الفني للمنتخب الجزائري، ارتياحه للعقوبة التي فرضها الاتحاد الكاميروني لكرة القدم على المهاجم صامويل إيتو بحرمانه من اللعب مع منتخب بلاده 15 مباراة كاملة، بعد تحريضه زملاءه على عدم لعب مباراة الجزائر الودية.

وقال خليلودزيتش: "أنا مرتاح للقرار الذي اتخذه الاتحاد الكاميروني لكرة القدم بحق إيتو؛ لأن ما حدث كان فضيحة لدولة كروية قوية مثل الكاميرون"؛ وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية.

وجدد مدرب الخضر تأسُّفه مرة أخرى لإلغاء المباراة أمام الكاميرون؛ لأنه أضاع عليه فرصة اكتشاف لاعبين جدد مع المنتخب؛ منهم سفيان فيجولي الذي اكتفى بلعب مباراة تطبيقية في أول معسكر له مع الخضر.

وكان الاتحاد الكاميروني قد قرر، أمس، إيقاف قائد المنتخب الأول صامويل إيتو 15 مباراة، عقوبةً له على تحريضه زملاءه على عدم السفر إلى الجزائر لخوض مباراة ودية، الشهر الماضي.

كما أوقف نائب القائد أيونج إينوه لاعب أياكس أمستردام الهولندي مباراتين؛ لدوره في الإضراب، وغُرِّم مدافع توتنهام الإنجليزي بنوا إسو إكوتو ألفي دولار أمريكي لعدم تلبيته الدعوة إلى المشاركة في دورة مراكش الودية.

وأوضح وزير الرياضة الكاميروني ميشال زوا، الشهر الماضي، أن اللاعبين طالبوا قبل أيام من مواجهة الجزائر؛ بدفع مكافأة بقيمة 762 يورو لكلٍّ منهم، مشيرًا إلى أن "الاتحاد الكاميروني التزم بدفع هذه المكافأة قبل مباراة الجزائر، لكن ولسوء الحظ، فإن تحويل الأموال من ياوندي إلى مدينة مراكش المغربية؛ حيث كان يعسكر المنتخب الكاميروني وتُوِّج بدورتها الدولية الودية (بمشاركة المغرب والسودان وأوغندا)؛ كان مستحيلاً؛ بسبب عدم وجود رئيس الاتحاد الكاميروني وأمينه العام في العاصمة الكاميرونية".