EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2012

مدرب الجزائر: لن أهرب من الخضر.. وأرفض سياسة الفيفا في تحديد ملعب لقاء مالي

وحيد خليلودزيتش/منتخب الجزائر

خليلودزيتش يرفض الهرب

نفى البوسني وحيد خليلوزيتش المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم الأنباء التي تناثرت مؤخرا حول رحيله عن الخضر في الفترة المقبلة مؤكدا أنها مجرد أقاويل لا أساس لها من الصحة حيث أنه يسعى لتحقيق انجاز يضاف إلى تاريخه مع الخضر ، كما انتقد المدرب البوسني مسئولي الفيفا بسبب التأخير في تحديد ملعب مباراة مالي.

  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2012

مدرب الجزائر: لن أهرب من الخضر.. وأرفض سياسة الفيفا في تحديد ملعب لقاء مالي

(الجزائر-mbc.net) نفى البوسني وحيد خليلودزيتش -المدير الفني للمنتخب الجزائري- رغبته في الرحيل عن الفريق، منتقدا في الوقت ذاته الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفابسبب تأخره في الإعلان عن الملعب الذي سيستضيف المباراة التي تجمع المنتخب الجزائري بمضيفه المالي المقررة في التاسع من يونيو/حزيران المقبل بالجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014.

ونفي خليلودزيتش التقارير التي تحدثت عن قرب رحيله عن المنتخب الجزائري، وقال في مؤتمر صحفي عقده بملعب مصطفى تشاكر بمدينة البليدة في الضاحية الجنوبية للعاصمة الجزائر "أتلقى كل يوم عروضا جديدة وبمقابل مادي يفوق ما أتلقاه حاليا مع المنتخب الجزائري، لكنني لم أكلف نفسي حتى دراستها؛ لأنني مرتبط بعقد مع الاتحاد الجزائري".

وأضاف: "صحيح هناك بعض الصعوبات تعترض عملي لكن ليس إلى الحد التي تجعلني أترك منصبي، أنا حاليا أركز على تحقيق الأهداف التي اتفقت عليها مع اتحاد الكرة، وإذا وجدت أنني غير قادر على الاستمرار، فسأتحدث إلى الرئيس وأخبره بأنني مستقيل".

ويرتبط خليلودزيتش بعقد مع اتحاد الكرة الجزائري ينتهي في حزيران/يونيو 2014.

من جهة أخرى، انتقد خليلودزيتش الفيفا، وقال إنه لا يفهم لماذا تأخر في الإعلان عن الملعب المستضيف للمباراة أمام مالي.

وتابع: "من الواضح أن مسؤولي الفيفا في عطلة، فلماذا لا يتم الإعلان عن ملعب المباراة رغم أنه لم يتبق عن موعد إقامتها سوى أسبوعين، موقف الفيفا يذكرني بسيناريو غياب المنتخب الكاميروني عن المباراة الودية التي كان سيلعبها أمامنا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، لكن الفيفا لم يفعل أي شيء".

وتعيش العاصمة باماكو وبعض المدن المالية اضطرابات أمنية، ما يبقي احتمال نقل المباراة بين مالي والجزائر إلى بلد آخر واردا.

من جهة أخرى، أكد خليلودزيتش، أن المنتخب الجزائري يستهدف الفوز بالمباريات الرسمية الثلاثة التي يلعبها الشهر المقبل، وكذا المباراة الودية أمام النيجر بعد غد السبت، لافتا أن المباراة أمام مالي تعادل مشوار أربع سنوات في إشارة واضحة إلى المشاركة في نهائيات كاس العالم.

ويلتقي المنتخب الجزائري مع ضيفه الرواندي في الثاني من يونيو/حزيران في مستهل مشواره بالتصفيات المؤهلة لمونديال البرازيل، ثم يحل ضيفا على مالي بعد أسبوع في الجولة الثانية قبل أن يستقبل جامبيا يوم 15 يونيو/حزيران بإياب الدور الأول من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم إفريقيا 2013.

وانتقد خليلودزيتش، المستوى البدني للاعبين المحترفين بالدوري الجزائري، مؤكدا أن غالبيتهم لا يطبقون نصائحه خلال التدريبات مع فرقهم، ما يجعلهم عرضة للإصابات في كل مرة مقارنة باللاعبين الذين ينشطون في الدوريات الأخرى.

وقال إنه لم يسبق له أن واجه مشكلة الإصابات مثل ما يواجهه اليوم مع المنتخب الجزائري.