EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2009

أرسل مندوبا لمتابعته في الدوري الفرنسي مانشستر يونايتد يفكر في الشماخ لسد ثغرة رونالدو

الشماخ أحد أبرز المهاجمين في الدوري الفرنسي

الشماخ أحد أبرز المهاجمين في الدوري الفرنسي

أبدى نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي اهتماما كبيرا في الفترة الأخيرة، بالتعاقد مع اللاعب الدولي المغربي مروان الشماخ المحترف ضمن صفوف بوردو الفرنسي، وذلك لتدعيم خط هجومه الذي فقد الكثير برحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

أبدى نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي اهتماما كبيرا في الفترة الأخيرة، بالتعاقد مع اللاعب الدولي المغربي مروان الشماخ المحترف ضمن صفوف بوردو الفرنسي، وذلك لتدعيم خط هجومه الذي فقد الكثير برحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

ويتابع مسؤولو النادي الإنجليزي الشماخ منذ فترة طويلة، للوقوف على مستواه، والتطور المستمر الذي يحققه النجم المغربي، بوجوده ضمن صفوف بوردو في الدوري الفرنسي، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "المنتخب" المغربية الرياضية.

وقد أرسل نادي مانشستر يونايتد مندوبا خاصا لمراقبة النجم المغربي في مباراة فريقه بوردو أمام ليل في الأسبوع الثالث عشر من منافسات الدوري الفرنسي، التي انتهت لصالح ليل بهدفين نظيفين، إلا أن الشماخ قدم عرضا قويا، على رغم عدم تسجيله أو فوز فريقه.

ويعد اهتمام مانشستر يونايتد بضم الشماخ مؤشرا لاشتعال المنافسة في الانتقالات الشتوية، لضم اللاعب بين أكثر من ناد، خاصة أن أندية إيفرتون، ويستهام، وساندرلاند أبدت رغبتها مؤخرا في ضم اللاعب، علاوة على إبداء أندية أرسنال، تشيلسي، يوفنتوس وفالنسيا، اهتمامها بضم اللاعب في بداية الموسم.

وقد استعاد الشماخ مستواه العالي بسرعة، وحافظ على نجوميته في الدوري الفرنسي، بعد أن استقر في بداية الموسم على البقاء مع بوردو، بعدما كان قريبا من الانتقال إلى صفوف الأرسنال.

وتمكن النجم المغربي من قيادة بوردو لاحتلال صدارة الدوري الفرنسي حتى الآن، برصيد 25 نقطة بعد مرور 13 أسبوعا، فضلا عن أنه يحتل صدارة هدافي فريقه في المسابقة برصيد 4 أهداف.

وفي ظل التألق المستمر لمستوي الشماخ تدخلت قناة "إم 6" المالكة لنادي بوردو، وطالبت مسؤولي الفريق بسرعة التجديد للاعب بأقصى سرعة ممكنة، خوفا من الخسائر التي قد تتكبدها في حال بقاء اللاعب في النادي حتى نهاية الموسم (هو الموسم الأخير في عقد اللاعب مع بوردو) ومن ثم الرحيل إلى ناد آخر بدون مقابل.

وطالبت الشركة إدارة النادي ببيع النجم المغربي في الانتقالات الشتوية القادمة خلال يناير/كانون الثاني، في حال الفشل في تجديد عقده، وذلك لاستفادة الشركة ماليا من بيعه أفضل من رحيله آخر الموسم بدون مقابل.