EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2011

المنظمون فشلوا في إقامة اللقاء مارادونا يفشل في الاستعراض بكوستاريكا

إلغاء المباراة جاء للمرة الثانية

إلغاء المباراة جاء للمرة الثانية

تسببت الخلافات بين المنظمين وأسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا مجددا في إلغاء مباراة استعراضية كانت مقررة لمارادونا يوم 23 مارس/آذار الجاري في كوستاريكا.

تسببت الخلافات بين المنظمين وأسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا مجددا في إلغاء مباراة استعراضية كانت مقررة لمارادونا يوم 23 مارس/آذار الجاري في كوستاريكا.

وأوضح المنظمون أن المباراة ألغيت، وأن قيمة التذاكر المباعة سترد إلى حاملي هذه التذاكر، فضلا عن الاعتذار بسبب إلغاء اللقاء.

وقال إيرنستو أركيوث، أحد مسؤولي التنظيم: إن المباراة كانت مقررة على ملعب بإحدى القاعات، وذلك بين فريقين يضم كل منهما سبعة لاعبين طبقا لأبعاد الملعب.

وأوضح أن قرار الإلغاء جاء بعد خلاف مع المسؤولين عن إدارة أعمال النجم الشهير مارادونا، والذين طلبوا تأجيل موعد المباراة إلى 27 إبريل/نيسان المقبل.

وكانت مباراة مماثلة لمارادونا في كوستاريكا ألغيت في عام 2008 بسبب خلافات في اللحظات الأخيرة أيضا.

وذكر المنظمون أن نصف التذاكر المخصصة لمباراة هذا العام والبالغ عددها عشرة آلاف تذكرة بيعت بالفعل، ولكن قيمتها سترد إلى المشجعين خلال الأيام القليلة المقبلة.