EN
  • تاريخ النشر: 10 مايو, 2010

أكد أن ابنتيه ساعدتاه في ذلك مارادونا يحتفل بعيد ميلاده السادس بعيدا عن المخدرات

كشف المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم دييجو مارادونا مساء الأحد أنه أكمل قبل أيام قليلة ستة أعوام دون تعاطي المخدرات، بعد أن مرّ بفترة إدمان خطيرة، كان على شفا الموت بسببها.

  • تاريخ النشر: 10 مايو, 2010

أكد أن ابنتيه ساعدتاه في ذلك مارادونا يحتفل بعيد ميلاده السادس بعيدا عن المخدرات

كشف المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم دييجو مارادونا مساء الأحد أنه أكمل قبل أيام قليلة ستة أعوام دون تعاطي المخدرات، بعد أن مرّ بفترة إدمان خطيرة، كان على شفا الموت بسببها.

وقال مارادونا في لقاء تلفزيوني: "أكملت منذ عشرة أيام ستة أعوام دون تعاطي المخدرات بفضل ابنتيّ؛ فبدونهما لم أكن لأفعل ذلك. كنت في حالة سيئة للغاية".

وبدا على قائد المنتخب الأرجنتيني المتوج بلقب كأس العالم 1986 في المكسيك التأثر الشديد وهو يتحدث عن الدور الذي قامت به ابنتاه دالما وجانينا في رحلته للإقلاع عن الإدمان.

وقال مارادونا: "راجعتُ نفسي عندما غادرت العيادة، وحكت لي دالما كيف قامت جانينا بجذبي من الرداء الذي كنت أرتديه وأنا في العناية المكثفة، وطلبت مني أن أحيا من أجلها، وأنني والدها وهي بحاجة إليّ".

قبل ذلك بلحظات؛ كانت جانينا قد اتصلت هاتفيا بالبرنامج التلفزيوني على الهواء من إسبانيا؛ حيث تعيش مع صديقها سرخيو أجويرو؛ هداف المنتخب الأرجنتيني وأتليتكو مدريد.

وقال أسطورة الكرة: "لو كان عليّ الندم على شيء، فسيكون عدم بقائي إلى جانب كلاوديا (زوجته السابقة) كي أراقبهما وهما تكبران. كلاوديا كانت أما وأبا للفتاتين".

من جانب آخر؛ تطرق مارادونا إلى القائمة المبدئية التي سيعلنها غدا الثلاثاء، وتضم 30 لاعبا؛ استعدادا للمشاركة في مونديال جنوب إفريقيا؛ حيث عاد إلى التأكيد على اعتزامه ضم هداف بوكا جونيورز المخضرم مارتين باليرمو، فضلا عن النجمين ليونيل ميسي، وكارلوس تيفيز.

كان المدير الفني -49 عاما- قد أودع المستشفى في حالة خطيرة مطلع عام 2000 في أوروجواي، وعقب مغادرته إياها قرر السفر إلى كوبا للخضوع لفترة نقاهة. وبعد ذلك بأعوام؛ كان على حافة الموت مجددا في 2004 بسبب إصابته بارتفاع في ضغط الدم، وكذلك متاعب بالقلب.