EN
  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2010

بعد نجاحه مع ألمانيا في المونديال لوف مستمر مع الماكينات حتى يورو 2012

لوف مستمر مع الماكينات خلا العامين المقبلين

لوف مستمر مع الماكينات خلا العامين المقبلين

جدد المدرب يواكيم لوف عقده مع منتخب ألمانيا لكرة القدم لمدة عامين حتى عام 2012م، بحسب ما ذكرت صحيفة "سودويتشي تسايتونج" اليومية على موقعها الإلكتروني يوم الثلاثاء.

  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2010

بعد نجاحه مع ألمانيا في المونديال لوف مستمر مع الماكينات حتى يورو 2012

جدد المدرب يواكيم لوف عقده مع منتخب ألمانيا لكرة القدم لمدة عامين حتى عام 2012م، بحسب ما ذكرت صحيفة "سودويتشي تسايتونج" اليومية على موقعها الإلكتروني يوم الثلاثاء.

كما تم التجديد لمدير المنتخب والمهاجم الدولي السابق أوليفر بيرهوف، وسيتم الإعلان عن تجديد عقدي لوف وبيرهوف يوم الثلاثاء بحسب ما أضافت الصحيفة.

وكانت مهمة لوف انتهت بعد قيادته منتخب ألمانيا إلى المركز الثالث في مونديال جنوب إفريقيا 2010م، إثر تغلبه على نظيره الأوروجوياني 3-2.

وكانت صحيفة "بيلد" أوضحت -الأسبوع الماضي- أن لوف سيبقى مدربا للمنتخب الألماني مكافأة له على نجاحه في قيادته إلى نصف نهائي كأس العالم في جنوب إفريقيا، ومن المقرر أن يقود لوف الماكينات في كأس الأمم الأوروبية 2012م.

نشب خلاف بين الاتحاد الألماني لكرة القدم ولوف حول تجديد العقد، وكان الأخير يريد تحسين الشروط المالية له ولمعاونيه، وتوقيع عقد بقائه مع المنتخب قبل المونديال، في حين فضل الاتحاد الألماني انتظار النهائيات قبل تجديد العقد. وطالب لوف أيضا بمسؤوليات أكبر على منتخب الشباب (دون 21 عاما).

تولى لوف -50 عاما- تدريب المانشافت خلفا للدولي السابق يورجان كلينسمان، بعد مونديال ألمانيا 2006م حيث كان مساعدا له، ويعتبر من أنجح مدربي ألمانيا من حيث معدل الانتصارات؛ حيث فاز فريقه بإشرافه في 39 مباراة من أصل 56، وبلغ بقيادته نهائي كأس أوروبا عام 2008م قبل أن يخسر أمام إسبانيا صفر-1، ونصف نهائي مونديال جنوب إفريقيا2010 م، وسقط أمام إسبانيا أيضا بالنتيجة ذاتها، قبل أن يفوز على الأوروجواي.

وسيقود لوف بموجب العقد الجديد المنتخب الألماني في كأس أوروبا 2012م في بولندا وأوكرانيا معا.