EN
  • تاريخ النشر: 26 سبتمبر, 2011

لدغات ميسي.. قاتلة

لدغات ميسي في "الليجا" قاتلة

لدغات ميسي في "الليجا" قاتلة

استحق الأرجنتيني ليونيل ميسي المحترف في صفوف برشلونة الإسباني لقب الأفضل بعد الثلاثية التي أسكنها في شباك أتليتكو مدريد.

استحق الأرجنتيني ليونيل ميسي، المحترف في صفوف برشلونة الإسباني، لقب الأفضل بعد الأهداف الثلاثة التي سجلها خلال مباراة فريقه أمام أتليتكو مدريد في الدوري الإسباني لكرة القدم.
ولم يدخر ميسي، المعروف بلقب "البرغوث" لضغر حجم جسمه، جهدًا في مواصلة عروضه القوية من خلال مباراة الفريق التي فاز فيها 5-0 على ضيفه أتلتيكو مدريد، ليعبر واحدة من أصعب العقبات في رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري الإسباني.
وسجل ميسي ثلاثة أهداف أخرى أضافها إلى رصيده الرائع في الموسم الجاري وإلى سجله الحافل بالأهداف الغزيرة مع الفريق الكتالوني، ليرفع رصيده مع برشلونة إلى 192 هدفًا في مختلف المسابقات، ويصبح على بعد هدفين فقط من معادلة رصيد المهاجم المجري لاديسلاو كوبالا الذي تألق في صفوف الفريق خلال فترة الخمسينيات من القرن الماضي.
وإذا سارت الأمور على المنوال نفسه، يستطيع ميسي أيضًا أن يحطم في الموسم الجاري الرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب مع برشلونة على مدار تاريخ النادي، والمسجل باسم سيزار رودريجيز الذي سجل 235 هدفًا للفريق.
وفي مقابلة حصرية مع تلفزيون النادي، أعرب ميسي عن رغبته في مواصلة كتابة وصناعة التاريخ مع برشلونة.
وعلى الرغم من هذه الإحصاءات التي تجعل من ميسي أبرز نجوم الدوري الإسباني في الموسم الجاري مثلما كان على مدار المواسم القليلة الماضية، يرى النجم الأرجنتيني الشاب أن الشيء الأكثر أهمية هو الأداء الجماعي وانتصارات الفريق.